Billets du jour: 3 mars 2016


عندما ثار الطاهر بنجلون ضد موجة التلهيج معتبرا أن العربية الفصحى تربط المغرب بعمقه العربي وداعيا إلى الاهتمام بتعليمها مع فتح الباب أمام الإنجليزية كان يعي جيدا أن المغرب يعيش الآن استعادة كاملة لزمن الاستعمار بكل مقوماته السياسية والاقتصادية واللغوية. إذ لم يشهد مغرب ما بعد 56 فترة من الاستيلاب […]

المغرب الفرنسي


أنزل الله سبحانه كتابه القرآن الكريم ليكون هاديا للناس ودليلا لهم يعرفهم بخالقهم وينير لهم سبيل الرشاد باسطا آياته المحكمة مجالا للتدبر وتأمل المعاني والاعتبار بالقصص والأمثال، ولذلك دعانا ربنا إلى تدبره والنظر فيه بعين البصيرة، قال تعالى: كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته وليتذكر أولو الألباب (سورة ص: 29). […]

خواطر في تدبر القرآن الكريم


المنهج في الإسلام قائم على نموذج معرفي واضح القسمات محدد المعالم، لا نظير له بين النماذج المعرفية في الأديان المحرفة، أو المذاهب الأرضية، وهذا النموذج المعرفي هو: الرؤية الكلية الإسلامية الشاملة لكافة الحقائق والأشياء، تجلت في المفاهيم العقدية التي أجابت بحق عن أسئلة الإنسان الكبرى حول الخالق والمخلوق، وحول الحياة […]

الرؤية الكلية الإسلامية و صناعة المنهجية



1
بيان هذه القاعدة يحتاج منا النظر في مسألة الخلاف من جهة إثارة الأسئلة الآتية: هل الخلاف مقصود لذاته أو هو مجرد وسيلة؟ وما هو الأولى للأمة هل هو تحصيل الوحدة وائتلاف أفرادها على المصلحة العليا واجتماع كلمتها أم أن مصلحتها في اختلافها وتفرق أبنائها طوائف وأحزابا وتشبثهم بأفكارهم ومذاهبهم وعدم […]

قواعد في الاختلاف والائتلاف – الخلاف مجرد وسيلة وليس غاية في ذاته


شهد الخط العربي بعد مجيء الإسلام عناية العرب واهتمام العجم المسلمين، خاصة وأن الحرف العربي كان مرتبطا بالقرآن الكريم وجمعه، والسنة النبوية وتدوينها، فطوروا رسمه عبر العصور، وفرعوا أنواعه، وخالفوا بين أشكاله، وعددوا أقلامه، وأبدعوا في رسم حروفه، وتمايزت خطوط المغرب عن خطوط المشرق، فأضفوا جمالا ورونقا وبهاء على النصوص […]

فن الخط العربي .. رحلة حروف من المشرق إلى المغرب


تركيا هي الهدف الأصلي: ما تشهده منطقة الشرق الأوسط من اختلال في التوازنات الاستراتيجية ومن احتدام كبير بين القوى الدولية في سوريا وتوحد هذه الأطراف للضغط على تركيا وجرها إلى الحرب في سوريا يجعلنا نطرح السؤال التالي: هل باتت تركيا هي الهدف الأصلي لهذه القوى التي توحدت في مواقفها رغم […]

تركيا واللعبة القذرة



نظمت الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية فرع فاس بتعاون مع جامعة سيدي محمد بن عبد الله وبمساهمة كلية الآداب سايس فاس ومختبر الدراسات الدينية والعلوم المعرفية والاجتماعية والمجلس الجماعي لمدينة فاس، بلدية فاس- سايس، الملتقى الوطني السابع للغة العربية في موضوع: «موقع اللغة العربية في إصلاح المنظومة التعليمية بالمغرب»، وذلك […]

فاس: فعاليات الملقى الوطني السابع تتدارس موقع اللغة العربية في المنظومة التعليمية بالمغرب


تدل الوقائع ذات الصلة باللغة -وكغيرها من الأمور الاجتماعية، فضلا عن السياسية- أن القرار السياسي له الدور الأساسي والأكبر في كل ما يتعلق بحماية اللغة، وكل ما له صلة بتطويرها وتقدمها، بل وتحويلها من حال إلى حال. ولقد عرف التاريخ الحديث نماذج للغات عديدة، أُشيرَ إلى بعضها في مقال سابق […]

إلى أن نلتقي – دور القرار السياسي في حماية اللغة وتطويرها


للأستاذ عبد الله كنون، في ديوانه: «لوحات شعرية»، قصيدة عنوانها: (لسان حال الدولة الإسلامية)، وهي قصيدة تكشف عن حس مرهف تجاه الأمة الإسلامية وقضاياها المصيرية. واختياره في العنوان لفظ: (الدولة الإسلامية)، بدلا من: (الدول الإسلامية)، دال على ذلك الحس الوحدوي الذي يأخذ على الشاعر إحساسه من أقطاره، فكأنّ منطق الأشياء، […]

لآلئ وأصداف – عبد الله كنون والدولة الإسلامية



… تمر الأمة الاسلامية والعربية بظروف شديدة القساوة ومآس تشيب لهولها الولدان ويصبح فيها الحليم حيران. الأمة اليوم مكبلة في قيد ذَرْعَه السماوات والأرض من الفقر والعوز والمسغبة وأبناؤها بين قتيل وغريق أو مغيب خلف الشمس في سجون ظالم مظلمة بتهم سخيفة أو حتى بدون تهم أصلا… حدث ذلك لما […]

مجرد رأي – الفرج بعد الشدة


من مفارقات هذا الزمان ومعالم الغربة والغرابة فيه، أن يوضع الدين في قفص الاتهام، وتلصق به أشنع الأوصاف والنعوت، وقد لا نقترف مبالغة إذا قلنا إنه يصنف في أعلى قائمة المطلوبين عالميا للتحقيق معهم في لائحة مزعومة من الجرائم والخطايا. ولا تخطئ عين اللبيب أن المقصود بالدين في المجال التداولي […]

خروق في سفينة المجتمع 69 – خرق سوء فهم الدين


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على رسوله الأمين، وعلى آله وصحابته أجمعين، وعلى من تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وبعد: فإن من القضايا التي شغلت الناس اليوم، وأولوها عناية خاصة، ما يعرف بالتنمية البشرية. غير أن التساؤل الواجب استحضاره باستمرار هو: هل تحققت للنوع البشري اليوم تنمية بشرية حقيقية […]

تزكية النفس ودورها في التنمية البشرية



Parcourir les billets