مقالات التصنيف : العدد 135


ضمن منشورات الفرقان (سلسلة الحوار 37) صدر للأستاذ عبد المجيد بنمسعود كتاب : منظومتنا التربوية إلى أين؟ أضواء نقدية وأفق البديل. يتكون الكتاب من 224 صفحة موزعة على المواضيع التالية : وقد قدم لهذا الكتاب الأستاذ الدكتور الشاهد البوشيخي، ولأهمية هذا التقديم ننشره تعميماً للفائدة. قال الله جل ذكره : […]

منظومتنا التربوية إلى أين؟ أضواء نقدية وأفق البديل


عاش مجتمعنا المغربي خلال الدخول المدرسي لهذه السنة على ايقاع خاص يختلف عمّا تعود عليه منذ عقود مضت، حتى بدا لبعض الفئات أن الإصلاح الذي بدأ الحديث عنه منذ شهور قد بدأ تطبيقه جملة وتفصيلا، وأن هذا الإصلاح لايعدو أن يكون إعادة ترتيب لالتحاق التلاميذ بمؤسساتهم، وإعادة جدولة عطل السنة […]

ألم قلم : الدخول المدرسي والاصلاح


  القرآن الكريم مصدر مكين للعلم بالشرع وتصحيح التصور وهداية الإنسان للتي هي أقوم له على مستويات الفكر والعقيدة والعبادة والسلوك والسياسة والتدبير، وهو معين للمعرفة، ومنبع مدرار لمختلف ما يشغل فكر الإنسان وما يتعلق منه بمعاشه وما يتعلق بمعاده، وما يتصل بأحواله وعلاقاته النفسية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية؛ ففيه -كما […]

قصص الأنبياء في القرآن الكريم



…إن أي مشروع إصلاح أو تخطيط مهما بلغ من الدقة، ومهما بُذل فيه من جهد ومهما توفّرت له من أسباب النجاح فلا يمكن أن يؤتي أكله ويُترجم إلى واقع ملموس إلاّ إذا توفرت له ثلاثة شروط أساسية : -1 أن ينطلق من ثوابت وأصالة الأمة أو المجتمع المستهدف. -2 أن […]

مجرد رأي : شروط المشروع وضوابطه


أقامت هيأة الأمم المتحدة احتفالا بمناسبة الدخول في الألفية الثالثة، حضره معظم قادة دول العالم مُهَلِّلين مستبشرين. واللافت للنظر في هذا التجمُّع الاحتفالي أن الدُّول الإسلامية شاركت مشاركة سلبية كغيرها من الدّول الفقيرة ماديا ومعنويا، كأن هذه الدُّول لا تَمْلِكُ أعْظَمَ مشروع حضاري وحْدَه الكفيلُ بإنقاذ البشرية من الفساد الخُلُقِيّ […]

افتتاحية : من حقهم أن يحتفلوا بألفيتهم الثالثة ومن حقنا أن نستبشر بوعد الله المفتوح


يحكى أن مجموعة من النباشين للقبور تسلطوا على إحدى المدن الكبرى فكانوا يقومون إثر دَفْنِ الناس موتاهم بإخراج الجثث من القبور وتجريدها من الأكفان ثم يعيدون الجثث إلى مضاجها عارية ويُهيلون عليها التراب. فضجّت المدينة واشتكت واحتجت وأقام حكام المدينة الحراسة المشددة. وبالرغم من ذلك كان النباشون أكثر براعة وحيلة […]

بارقة : الله يرحم النباشين السابقين!!



ابتداء من هذا الأسبوع تتجمع في الأفق التركي سحابات قاتمة عدة منذرة بخريف عاصف يصعب التنبؤ بمداه، وإن كان من المهم للغاية ملاحظته ولو من بعيد. صحيح أن المسرح السياسي التركي لم يخل من التوتر يوما ما، بسبب الصراع المستمر بين القوى السياسية هناك -الاسلامية والعلمانية بالدرجة الأولى- إلا أنني […]

خريف عاصف في تركيا


بتعاون مع جمعية البلاغ الجديد للثقافة والفن بالمحمدية وجمعية الهدى للعمل النسوي بمدينة الدار البيضاء، نظم المكتب الإقليمي بالمغرب لرابطة الأدب الإسلامي العالمية -فرع الدار البيضاء- الملتقى الصيفي الأول للأدباء الشباب، وذلك من يوم الأربعاء 9 ربيع الثاني 1412هـ الموافق لـ12 يوليوز 2000م إلى غاية يوم السبت 13 ربيع الثاني […]

المكتب الإقليمي بالمغرب لرابطة الأدب الإسلامي العالمية ينظم :الملتقى الأول للأدباء الشباب بالدار البيضاء


تقديم : ولدت جمعية المتبرعين بالدم للجهة الشرقية منذ 4 سنوات، وقد عقدت جمعها العام يوم 00/07/23 لتجديد مكتبها، وقد افتتح د. محمد بنعجيبة رئيس الجمعية الاجتماع، تلاه تلاوة التقريرين الأدبي والمالي. وبعد مناقشة التقريرين بكل شفافية ونزاهة تمت المصادقة عليهما وكذا انتخاب المكتب على الشكل التالي : – الرئيس […]

جمعية المتبرعين بالدم للجهة الشرقية نموذج يقتدى : ولادة حديثة.. وجهود حثيثة



“ذكورية الفقه ورجوليته” مقولة شيطانية أخذت تطرق الأسماع وتشق طريقها إلى بعض القلوب. وبدأت بعض العناصر المشبوهة تروج لها في الملتقيات والندوات ومختلف وسائل الإعلام. وتسربت إلى خطاب بعض المسؤولين والمثقفين غير الواعين بخطورتها وما تهدف إليه من تشويه لهوية الفقه والنيل من قدسيته واتهام له بالتحيز للرجل ضد المرأة […]

هل الفقه “ذكوري” كما يحلو لـ”البعض” أن يصفه؟!


نداء العقل : التعليم عبادة إنّكم في عملكم كمعلمين ومعلمات في عبادة، عملكم صلاة وعبادة، عملكم حركة في خطّ التقوى، لذلك أنتم تستحضرون في أنفسكم كيف تُصلُّون، وكيف تتوضأون، وكيف تغتسلون وكيف تحافظون على اتجاه القبلة، وكيف تدقِّقون في الكلمات التي تَتْلونها ذكراً أو آية، وكيف تركزون انحناءة الركوع وانحناءة […]

إلى كل المربين : والمربيات رسالة المربي.. حركة في خط النبوة، علم وفن،أبوة وأمومة


… لنستمع إلى العالم والمؤرخ والفيلسوف الفرنسي “كوستاف لوبون” يحكي لنا في كتابه “حضارة العرب” (“La Civilisation des Arabes” الطبعة الفرنسية ص 473) : “إن اللغة العربية أصبحت اللغة العالمية في جميع الأقطار التي دخلها العرب حيث خلفت تماماً اللهجات التي كانت مستعملة في تلك البلاد كالسريانية، واليونانية، والقبطية، والبربرية.. […]

إلى الذين يستهينون بالعربية : العـربية بعُيـون غـربية(1)



تصفح التدوينة