مقالات الوسم : العلماء


في الحلقة السابقة تناول الدكتور مفهوم الاختلاف والائتلاف ويواصل في هذه الحلقة ما يلزم مراعاته منا لضوابط والآداب في الاختلاف تحقيقا للائتلاف وجلبا للرحمة. من هنا كان لابد من أن نذكر بعض القواعد الضابطة المعينة لجعل هذا الاختلاف رحمة: أولا: لابد أن يعتقد الجميع أنه لا عصمة لأحد عند أهل […]

بعض القواعد الضابطة لجعل الاختلاف رحمة  (2)


1
إن الانطلاق من القرآن الكريم في التصحيح المنشود، والتقويم المأمول هو الأساس في التمكين للأمة، وجعلها في موقع الأمة الشاهدة القائدة الرائدة، الأمة التي لا تكذب أهلها، ولا تخون قومها، ولا تغدر عشيرتها. وإننا نعتقد أن تحقيق ذلك يقوم على ثلاثة أركان: أولها: التمكن من اللسان العربي والتمكينُ له: فإن […]

رئيس جمعية العلماء خريجي جامع القرويين- فاس: »الانطلاق من القرآن الكريم في التصحيح المنشود هو الأساس في التمكين للأمة »


– القرآن كتاب جامع بأحكامه وشرائعه وقيمه وبعلومه الكونية، وبعلومه العقلية الدقيقة – العلماء أصحاب الرسالة هم أول من ينبغي أن ينفضوا عنهم غبار الخمول والتهميش، وأن ينهضوا بالرسالة يسعدني أن أحضر هذا المؤتمر أو هذه الندوة الرفيعة التي يدور موضوعها حول القرآن الكريم وحول المصطلح القرآني وعلاقته بمختلف العلوم، […]

مستشار صاحب الجلالةالدكتور عباس الجراري:القرآن كتاب جامع بأحكامه وشرائعه وقيمه وبعلومه الكونية، وبعلومه العقلية الدقيقة



إسكات العلماء في كل الأحوال هو مطلب العلمانيين والمفسدين من أجل الضحك على أهل العلم وتشويههم في المجتمع. لأن سكوت العلماء في كل الاحوال وعلى كل شيء منهي عنه شرعا، فلا يجوز لهم أن يسكتوا في ما يعلمون أنه يجب فيه الكلام، مع عدم وجود مانع يمنعهم من الكلام. ولا […]

متى يتكلم العلماء الربانيون؟


من فضائل الإسلام وخصائصه أنه دين محفوظ، ومن مظاهر حفظه أنه المعيار والحاكم على أقوال الخلق وتصرفاتهم، وليسوا هم المعيار ولا الحاكمين عليه، وهذا المقال إطلالة وجيزة نستبين بها المنهجية الإسلامية فيما يجب أن تكون عليه مواقفنا من أقوال الناس وأفعالهم، وانتماءاتهم، كيف نفهمها ونتعامل معها ونقيمها؟ وكيف نرى أنفسنا […]

من ضوابط التعامل مع أقوال العلماء وأفعالهم في المنهجية الإسلامية


يمثل علماء الأمة العاملون طليعتها المرموقة، ونخبتها الممتازة التي تقع منها موقع القلب النابض، والمرشد الأمين الذي يوضح المسالك ويفك المغاليق، وموقع الرائد الذي لا يكذب أهله، لما يستشعره من جسامة المسؤولية، وعظم الأمانة، وذلك هو مناط ما تكتسبه من حسن تقدير واعتبار لدى شرائح المجتمع، يتحول عبر الزمن إلى […]

خروق في سفينة المجتمع 70 -التطاول على العلماء



إن العلم والتربية مقترنان لا ينفك أحدهما عن الآخر؛ وبينهما علاقة تأثر وتأثير، فالعلماء كانوا يتلقون التربية في البيت، وعندما يذهبون إلى مجالس العلم يحرصون أشد الحرص على تعلم الآداب والأخلاق الفاضلة؛ حيث إن العلم بلا أخلاق لا يساوي صاحبه شيئا، فحينئذ تكون العلاقة بين المعلم والمتعلم هي علاقة احترام […]

المعلم والمتعلم بين الماضي والحاضر


لا يخفى أن عودة الأمة للتفاعل الحضاري يقتضي منها الإعداد لنوعين من البناء: الأول منهما بناء الإنسان السليم من الأمراض و الأهواء، القادرعلى ارتياد الآفاق والأرجاء،  مشبعا بروح الإيمان، حتى يتمكن من إصلاح ما حل ببيئته من فساد، وإعادة بنائهاعلى هدي القرآن الكريم وسنة النبي المصطفى. والثاني منهما – و […]

إعادة بناء أركان الأمة ضرورة حضارية


لقد أراد الله بي خيرا فيسر لي معرفة شيخنا وقدوتنا وأستاذنا، ومنَّ علي بالتفقه على يديه، إنه أستاذ المغرب، وشيخ جماعة فقهائه، وآخر علمائه، سيدي وسندي، الفقيه العلامة، علم الأعلام، والمفتي الهمام، المحقق المدقق، سيدي محمد بن قاسم التاويل. حفظ الله مهجته، وأسبغ عليه رداء عافيته، ونفعنا بعلومه. إن العارف […]

شيخ العلماء بالمغرب، الإمام محمد التاويل رحمه الله تعالى



العلماء هم ورثة الأنبياء، الذين تعلّموا العلم وعقلوه وعَمِلوا به، وعلَّموه لغيرهم بإخلاص لا يريدون بذلك إلا وجه الله تعالى، مُنيبين إليه مخلصين مستقيمين له عز وجل، مستحضرين في ذلك خشية الله دون أحد سواه: الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلَّا اللَّهَ، وَكَفَىٰ بِاللَّهِ حَسِيبًا (الأحزاب 39)، […]

افتتاحية – العلماء الربانيون الذين تحتاج إليهم الأمة


مِمّا هو مُسَلَّم به شَرعا، تبعاً لما جاء في الحديث النبوي، أن العلماء ورثةُ الأنبياء، وأنهم خيار الأمة عند الله تعالى، لِـما عرفوا من الحق  ولِـما أُوتوه من العلم، كما يُفهم من قول الله تعالى: يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ. (المجادلة :11). […]

حاجة الأمة إلى العلماء الربانيين


 شيخ الجماعة بفاس سيدي عبد الرحمن بن القرشي الفيلالي يبكي السلطان مولاي يوسف العلوي سيدي عبد الرحمن بن القرشي الفيلالي الإمام بفاس عالم عامل، وفقيه فاضل، توفي في شهر الله المحرم عام ثمانية وخمسين وثلاثمائة وألف، آخر من لقب بشيخ الجماعة بفاس، كان شيخنا سيدي عبد الرحمن اربيحة رحمه الله […]

 مواقف وأحوال: حين يبكي العالمُ الحاكمَ



Parcourir les billets