مقالات الوسم : الامة


bou..chah
هذا العنوان بطبيعة ألفاظه يشير إلى أن الأمر عبارة عن نظرات، وليس دراسة معمقة تشخص الحالة تشخيص الأطباء، وتصف لها الدواء وصف الأطباء كلا ثم كلا؛ إنما هي نظرات، لكنها نظرات أحسب أن لصاحبها الحق في أن يلقيها في هذا الموضوع، لاشتغاله بالتربية والتعليم منذ سنة أربع وستين وتسعمائة وألف […]

نظرات في أزمة التربية في الأمة الإسلامية


مدرسة
حسين شعبان وهدان* إننا أمةٌ قدْ جمعها الله من شتاتٍ، ووحد عناصرها بعدَ فُرقة، وأعادها إلى مجدها بعد اغترابٍ طويلٍ مع الزمان قبل الإسلام، ثم أرسى لها قواعدَ السلامةِ في دينها ودنياها والتي من أهمها الوحدة العامة التي يجب أن لا ينسى مذاقها الفرد في قلب المجتمع والمجتمع كله وهو […]

رمضان ورسائل الوحدة


berde3i
          د. الوزاني برداعي الخطبة الأولى الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على رسوله الأمين وعلى آله وصحبه والتابعين وبعد: إن أهم مرحلة يعيشها الإنسان هي مرحلة الشباب، فالشـاب هو أمل الأمة، والشـاب معقد الآمال، والشـاب عماد الجهاد والسلم والبناء، لقد اهتم الإسلام بالشباب قرآنا […]

يا معشر الشباب إن أمتكم في انتظاركم



الاحتناك
1- يا خيل الله اركبي إذا عرف السبب  في غيابي الاضطراري،  بطل العجب قارئي اللبيب.. فقد اقتسمنا في هذه الفسحة المباركة رغيف الكلمات الصادقة والمشاعر المضطرمة، حرقات لا تعد ولا تحصى، ونحن نقف عبر محطات منبر المحجة الكريم أمام بنيان الأمة السامق في واجهات.. والمتداعي في واجهات أخرى.. نقلب النظر […]

عـن سيـريـلانـكا التي فـي القلب سـأحـكـي – يا خيل الله اركبي


%d9%85%d8%aa%d8%a7%d8%a8%d8%b9%d8%a7%d8%aa
العلامة عبد الحي  عمور رئيس المجلس العلمي المحلي لفاس أيها السادة الأفاضل نرحب بكم جميعا في هذا اللقاء العلمي الثقافي الذي يندرج في إطار التواصل بين المجلس وبينكم بصفتكم المؤهلين لنشر الثقافة الشرعية، والكفاءات العلمية المستأمنة على  حفظ الشريعة ونشرها بين جمهور المؤمنين ممن يرتادون المساجد مع السعي لتكثير سوادهم […]

الكلمة الافتتاحية لندوة الخطباء والوعاظ


chrim
  الخطبة الأولى إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب إليه. أما بعد.. فياأيها الناس : ما منَّا مِن أحدٍ إلا وقلبه مشرئبٌّ إلى الفلاح وبلوغه، وإنه ما غاب قلبٌ عن هذا الاستشراف إلا حُكِم عليه بالمرض إن لم يكن قُضِي عليه بموت القلب.. فمن هو العاقل الذي يرى فلاحه […]

 الأمانة: مكانتها وحقيقتها وأثرها في الأمة



ذ. زين العابدين الركابي بين يدي القمة العربية ـ التي ستنعقد بعد قليل في الدوحة ـ بين يديها هذه الخيارات: 1- خيار اتخاذ قرار عربي جماعي بـ>الهجرة الجماعية من الوطن العربي< : تحت وطأة التحديات والظروف الراهنة. وهذا خيار معناه: التولي يوم الزحف، بل معناه إلغاء الوجود والحياة، أو إلغاء […]

الخيارات (وخطوط الحد الأدنى).. أمام القمة العربية


%d9%85%d8%ad%d9%85%d8%af
ذة. فتيحة الشايب في  ذكرى عيد مولدك الجليل تتجاذبني مشاعر  متماوجة. ومتمازجة بين الفرح والشوق إليك وبين شجني على ما آلت إليه حالة أمة المسلمين بعدك…. هيام بتباشير مولدك العظيم وبزوغ فجر الإسلام الذي أرسيت قواعده وأتممت رسالته بما يحب الله سبحانه وتعالى وحزن على هذا التشرذم   والتنازع فيما بيننا […]

ما أحوجنا إليك يا رسول الله


فريد-الأنصاري1 1
إن السلام العالمي لن يكون إلا وليد النور الإلهي، النور الذي يشرق في قلوب المؤمنين بالخير والجمال؛ بما يسكبه القرآن في وجدانهم، من معاني الحق والعدل والحرية! ودون ذلك معركة يخوضها القرآن بكلماته ضد كلمات الشيطان، وإلا بقيت البشرية اليوم تغص حلاقيمها بفاكهة آدم إلى يوم الدين. والقرآن وحده يكشف […]

القرآن العظيم وقضية الأمة



10411053_645593282213379_2309813276867683534_n
سكْرة الحُكْم والمنصب هي الموت الزؤام : الحُكْمُ في الإسلام تكليفٌ لا تشريف، وأمانة ومسؤولية يحاسَبُ عليها الحاكِمُ في الأخْرى حساباً عسيراً إذا لَمْ يجدْ في الدنيا من ينصَحُه ويُرشِدُه، أو لمْ يجدْ من يُحاسِبُه ويوقِفُه عند حدِّه لطغْيانه وشِدَّة بَطشه، فما أتْعَسَهُ -إذَا علاَ واسْتكْبَر وسَكِر بحُبِّ التسلُّط- يوْم […]

ألم يحِنْ الوقْتُ بعْدُ للصحْو من الغيبوبة الـمزمنة؟!


أبو زيد محمد الطوسي امام مسجد بسيدي قاسم لقد ضربت الأمة الإسلامية فيما سلف أروع الأمثلة في الكفاع والنضال والجهاد من أجل رفع راية الإسلام ودفاعاً عن العِرض والشرف والوطن… هذه الراية حملها جيل إلى جيل حتى سقطت في أيدٍ خائنة بدّلت نِعم الله كفراً وأحلت أهلَها وذويها دار البوار […]

انفَرَط العِقْدُ… فمتى يلتئمُ الشملُ وتنْحلّ العُقد؟!


وسطا
الأمة المسلمةُ صُنِعَتْ على عيْن الله عز وجل بهدفٍ خاصٍّ، ولتأدية وظيفة خاصة، أما الهَدَف الخاصّ فيتجلى في قولُ الله تعالى : {وأنّ هذِه أمّتُكُم أمّةً واحدةً وأنا رَبُّكُم فاعبدون}(الأنبياء : 92) أي هدفُها الأول والأخيرُ هو عبادةُ الله عز وجل وحْده لا شريك له، وهو التوحُّد على الإيمان بالله […]

يَا ويْلَ المُعرْقِلين لمسيرة الأمّة من محْكَمة التّاريخ!! ومحكمةِ يومِ الفصْل العظيم!!



تصفح التدوينة