مقالات الكاتب : د. عبد الرحمان بودراع


swirly_banner
أ- غربةُ العربيّة و مسألة التّعريب: التّعريبُ قضيّةٌ من القضايا التي تَمَسُّ اللّغةَ العربيّةَ و متكلِّميها في الصّميمِ؛ لأنّها تتعلّقُ بإعادةِ المتكلّمين في المجتمعِ العربيِّ إلى سمتِ العربِ و نَهْجِها في التّعبيرِ. و لن نخوضَ هنا في استعراضِ معاني مصطلحِ التّعريبِ، و لكنّ الذي يعنينا من إشكالِ التّعريبِ هو العودةُ […]

نظرات علمية هادئة في الشّأن اللّغويّ الرّاهن:الحلقة (1/3)


مبادَرَة رئيس السلطَة الفلسطينيّة ورئيس الانقلاب العسكريّ السيسي:  خطّة ماكرةٌ تُحاكُ اليومَ في الظّلام، ضدّ المُقاوَمَة الفلسطينيّة التي لم تنكسرْ أمام ضَرباتِ العدوّ الصّهيونيّ، سيتولّى كِبْرَ الخطّةِ رئيسُ الانقلاب السيسي، ويموّلُها ويَدْفَعُ مَبالغَها أغنياءُ العَرَب، ويُستخدَمُ فيها بعضُ خَوَنَة القضيّةِ الفلسطينيّة، ولكنّ المقاوَمَة الباسلةَ ليسَت غافلةً عن الخطّة، وتعلَمُ كيف […]

بَريق المُبادَرَة وسرّ المُؤامَرَة


n 393 2
فنُّ إِفْرادُ الْحَديثِ الْواحِدِ بِالتَّصْنيفِ: (حلقة 3) إتماما للحلقة الثانية (السابقة)، نذكر نماذج أخرى منْ المؤَلَّفاتِ التي وُضعت لشرح الحديث الواحدِ؛ وعنيت بذكر ما يتضمنه من الفوائد القيمة: 1 – ِمَّا أُفْرِدَ فيهِ الْحَديثُ الْواحِدُ بِالتَّصْنيفِ «رِسالَةٌ لَطيفَةٌ في شَرْحِ حَديثِ «أَنْتَ ومالُكَ لأَبيكَ»» للإِمامِ مُحَمَّدِ بْنِ إِسْماعيلَ الصَّنْعانِيِّ (ت.1182)(1). […]

مع سنة رسول الله – مِـنْ بَـلاغَـةِ الإيـجـازِ والْـجَـمْـعِ فـي الْبَـيـانِ النَّـبَـوِيّ



n 393 2
فنُّ إِفْرادُ الْحَديثِ الْواحِدِ بِالتَّصْنيفِ 2 لقد أوتي رسول الله جوامع الكلم، التي جُعِلت لنبوَّته ردءاً، ولرسالته علماً، لينتظم في القليل منها علمُ الكثير، فيسهل على السامعين حفظه. وبذلك يتضمن الحديث الواحد من أصناف الفوائد، كقواعد الدين العظيمة والنكت البلاغية والاحتمالات الدلالية والمستنبطات الفقهية. ومن المؤلفات التي وضعت لشرح الحديث […]

مع سنة رسول الله – مِنْ بَلاغَةِ الإيجازِ والْجَمْعِ في الْبَيانِ النَّبَوِيّ


Clip
المحدّثينَ في التّأليفِ إفْرادُ الحديثِ الواحدِ بالتّصنيف، ولقدْ وُضِعَتْ مُصَنَّفاتٌ كَثيرَةٌ في شَرْحِ الْحَديثِ الْواحِدِ، وكانَ الْمُنْطَلَقُ في وَضْعِها أَنَّ الْحَديثَ الْواحِدَ بِهِ مِنَ الإيجازِ والاخْتِصارِ للِمَعاني العَديدَةِ ما تَسْتَحِقُّ كُلُّ كَلِمَةٍ فيهِ أَنْ تُبْنى عَلَيْها مَقالَةٌ بِذاتِها، و ذلِكَ : - لِما في الْحَديثِ الْواحِدِ مِنْ أَصْنافِ الْفَوائِدِ، كَقَواعِدِ […]

مِنْ بَلاغَةِ الإيجازِ والْجَمْعِ في الْبَيانِ النَّبَوِيّ – فنُّ إِفْرادُ الْحَديثِ الْواحِدِ بِالتَّصْنيفِ 1


images_fo5i
سأَتَوَقَّفُ، بإذن الله، في الجزء الثاني من هذا المقال عِنْدَ بَعْضِ النَّماذِجِ التَّصْنيفِيَّةِ التي أُلِّفَتْ في مَوْضوعِ “جَوامِعِ الْكَلِمِ”، في شِقَّيه مَعًا: الْمَوْضوعِيّ والْبَلاغِي، ومنها: 1- كِتابُ “الْمُجْتَنى”(1) لأَبي بَكْرٍ مُحَمَّدِ ابْنِ الْحَسَنِ بْنِ دُرَيْدٍ (تـ.321)، وهُوَ كِتابٌ جَمَعَ فيهِ صاحِبُهُ أَشْعارًا وحِكَمًا وأَحاديثَ مُنْتَخَبَةً مِمّا سُمِعَ مِنَ النَّبِيِّ صلى […]

اَلتَّأْليفُ في لُغَةِ الْحَديثِ وَبَلاغَتِهِ 2



Clip
(قال القاضي عياض رحمه الله في كتاب الشفا: ((وأَمّا كَلامُهُ الْمُعْتادُ، وفَصاحَتُهُ الْمَعْلومَةُ، وَ”جَوامِعُ كَلِمِهِ”، وحِكَمُهُ الْمَأْثورَةُ، فَقَدْ أَلَّفَ النّاسُ فيها الدَّواوينَ، وجُمِعَتْ في أَلْفاظِها ومَعانيها الْكُتُبُ، وفيها ما لا يُوازى فَصاحَةً، ولا يُبارى بَلاغَةً..))) أُلِّفَتْ في لُغَةِ الْحَديثِ مُؤَلَّفاتٌ اقْتَصَرَتْ -في كَثيرٍ مِنْ جَوانِبِها- عَلى الاهْتِمامِ بِغَريبِ الْحَديثِ، واهْتَمَّتْ […]

اَلتَّأْليفُ في لُغَةِ الْحَديثِ وَبَلاغَتِهِ 1


  ذَكَرَ ابْنُ حَجَرٍ عَنِ الزُّهْرِيِّ أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم كانَ يَتَكَلَّمُ بِالْقَوْلِ الْموجَزِ الْقَليلِ اللَّفْظِ الْكَثيرِ الْمَعاني، وجَزَمَ غَيْرُ الزُّهْرِيِّ بِأَنَّ الْمُرادَ بِجَوامِعِ الْكَلِمِ الْقُرْآنُ، بِقَرينَةِ قَوْلِهِ “بُعِثْتُ”. والْقُرْآنُ هُوَالْغايَةُ في إيجازِ اللَّفْظِ واتِّساعِ الْمَعاني . قالَ ابْنُ حَجَرٍ: والرّاجِحُ عِنْدَ الْبُخارِيّ أَنَّ الْمُرادَ بِجَوامِعِ الْكَلِمِ الْقُرْآنُ، […]

“الإيجازُ” و”جَوامِعُ الْكَلِمِ” صِفَتانِ في الْقُرْآنِ والْحَديثِ


  “جَوامِعُ الْكَلِمِ” صِفَةٌ بَلاغِيَّةٌ مَخْصوصَةٌ، انْفَرَدَتْ بِها أَحاديثُ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم عَنْ كَلامِ الْعَرَبِ شِعْرِهِ وَ نَثْرِهِ . وَ هِيَ الصِّفَةُ التي وَرَدَتْ في الْحَديثِ الذي رَواهُ أبو هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنْ رَسولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم أنّه قالَ : ((بُعِثْتُ بِجَوامِعِ الْكَلِمِ، ونُصِرْتُ بِالرُّعْبِ(2)، […]

“جَوامِعُ الْكَلِمِ”: وآيَةُ “الْجَوامِعِ” إيجازُ اللَّفْظِ وتَناسُبُ الـْمَعاني واتِّساعُها (1)



اَلْبَيانُ إِحْضارُ الْمَعْنى لِلنَّفْسِ بسُرْعَةِ إِدْراكٍ، والْكَشْفُ عَنْهُ حَتّى تُدْرِكَهُ مِنْ غَيْرِ عقْلَةٍ. وإِنَّما قيلَ ذلِكَ لأَنَّهُ قَدْ يَأْتي التَّعْقيدُ في الْكَلامِ الدّالِّ، ولا يَسْتَحِقُّ اسْمَ الْبَيانِ(1 والبَيانُ مَصْدَرُ “بانَ الشَّيْءُ”، بِمَعْنى تَبَيَّنَ وظَهَرَ، أَوْ هُوَ اسْمٌ مِنْ “بَيَّنَ”، كَالسَّلامِ والْكَلامِ مِنْ “سَلَّمَ” و”كَلَّمَ”، ثُمَّ نَقَلَهُ الْعُرْفُ إِلى ما يتبيّنُ […]

اَلْبَيانُ النَّبَوِيُّ


اللغة-العربية
علاقة اللغة بالتنمية يُعدّ سؤالُ المعرفة وأثرِها في التّنمية وتحقيق الأمن الثقافي للبلادِ سُؤالاً مركزياً في صميم الحديث عن التّنمية البشريّة، لوجود علاقةٍ جدليّة بين نسقِ المعرفة وسياقاتِ التّنمية الاقتصادية والاجتماعيّة… وتُعدّ أسئلةُ اللّغة حرِجةً لأنّها تخصّ مجالاتِ عديدةً كالتّربية والتّعليم والتّفكيرِ والثّقافَة والتّواصُل والاقتصادِ والذّاكِرة والدّينِ والهويةِ… ويحتاجُ تدبيرُ […]

اللغة العربية وسؤالُ المعرفَة في سياق تحقيق الأمن الثقافي


موقف أحزاب المعارضة من خلال البرلمان والصحف - نشرت العلم (28/4/1991 و 7/5/1991) أعمال الجلسة الأسبوعية المخصصة للأسئلة الشفوية بمجلس النواب التي عقدها يوم (30/4/1991) حيث فتح مناقشة في محور الإصلاح الجامعي من خلال المراسيم المنشورة في الجريدة الرسمية وتدخل حسن الطريبق باسم الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، ومحمد بلعباس حسون […]

نظرة في الاصلاح الجامعي 5/5



تصفح التدوينة