مقالات التصنيف : العدد 306


ما زلنا نذكر الثورة الطلابية الفرنسية في ماي 1968 بزعامة الطالب الألماني اليهودي بنديت كوهين التي زعزعت نظام الرئيس دوكول. وفي أقصى الشرق ظهرت منظمة طلابية دينية عُرفت بطالبان (جمع طالب) وقد استولت على الحكم بأفغانستان بعدما ثارت على بعض فصائل المجاهدين الذين انشغلوا بالتقاتل فيما بينهم واستطاعت منظمة طالبان […]

منظمة طلابية تواجه جيوش الغرب بأفغانستان


يتساءل الكثير من الطلبة والمثقفين : هل أن المعارف الإنسانية كالتاريخ والنفس والاجتماع والسياسة والفلسفة.. الخ.. يمكن اعتبارها “علوماً” أسوة بالعلوم الصرفة أو التطبيقية؟ والحق أن الظواهر التي ترتبط بالإنسان فرداً أو جماعة يصعب ضبطها وإخضاعها للدراسة والوصول إلى نتائج نهائية قاطعة، على غرار ما يحدث في ساحات التعامل مع […]

هل تعد المعارف الإنسانية علوماً؟


حتى ينضج الفن ويستقيم عوده، لابد من متابعة نقدية حاذقة ومتصفة تروم الارتقاء بالعملية الإبداعية وتقويم مسارها، غير أنه أحيانا قد يتسرب الهوس العقدي والإيديولوجي ليفسد العملية النقدية برمتها، فيَعصف  بأفكار مستقيمة وراقية فنيا لمجرد أن صاحبها لا ينحشر في نفس الخندق الايديولوجي الذي ينتمي إليه الناقد، في الوقت الذي […]

فـي الإبداع والـنـقـد



مقدمة لقد قدر لي أن تتبعت الانتخابات الأمريكية عن كثب خلال الفترة الصيفية بعد حصولي على منحة أمريكية مغربية تعرف باسم “فولبرايت” (Fullbright). وقد تمكنت من الاستماع إلى معظم ماقاله قادة الحزبين، الجمهوري الذي يتخذ الفيل شعارا له والديموقراطي الذي يتخذ الحمار شعارا له. المتغيرات التي تحكم الانتخابات الأمريكية واتضح […]

الانتخابات الأمريكية كما عاينتها في أمريكا


في العدد السابق تم بيان بعض معالم الأزمة البنيوية وفي العدد الحالي عرض  لنماذج من  التحديات الواقعية. ثانيا- بعض التحديات الواقعية > – التدخل الأجنبي (سياسيا، عسكريا، اقتصاديا، اجتماعيا وثقافيا): إذا نظرنا إلى السياق التاريخي الذي نشأت فيه الأنظمة السياسية العربية في إطارها القومي ومن خلال الدولة القطرية وبعد حركات […]

الفكر السياسي القومي العربي المعاصر : بين الأزمة البنيوية والتحديات الواقعية


أبو إسحاق الشاطبي رحمه الله إذ استقرأ الأدلة وخلص إلى أن جميعها يدل على أن العلم المعتبر هو الملجئ إلى العمل به، لم يقتصر جهده الإصلاحي للعلم من حيث كونه كذلك أي وسيلة إلى التعبد به على ما يتعلق ببنائه الداخلي من حيث تأسيسه على أصول قطعية، وتخليصه من التعقيدات […]

من جهود الإمام الشاطبي في الإصلاح التربوي



1
إن الإسلام أعطى للعلم والعلماء مكانة خاصة، فوضح أن العلم قوام الأمم، فالأمة العالمة هي الأمة المتقدمة، وعكسها هي المتخلفة، لذلك كان أول ما نزل من القرآن هي كلمة “اقرأ” وبهذا يكون الإسلام قد أصل لأمر مهم ألا وهو التمييز بين الذين يعلمون والذين لا يعلمون {قل هل يستوي الذين […]

مكانة العلم في الإسلام


التميز في العلاقات مع الآخرين الفتاة المتميزة تتسم بالإيجابية خاصة في تعاملها مع الآخرين، فهي اجتماعية بشوشة، متواضعة، تحترم وجهات نظر الآخرين، وتقدر  آراءهم وإن كانت مخالفة لما تراه، ووسيلتها في الإقناع، الحوار الهادئ والمجادلة بالحسنى مع التزام الرفق واللين، وإشعار المخاطب بمحبته والحرص عليه.. والفتاة المتميزة شعلة من النشاط […]

الفتاة المتميزة


5- الوجود والتواجد (2) تحدثنا في الحلقة الماضية في هذه الجريدة عدد 305 عن التعليل الأول لاثبات الفرق بين دلالتي التواجد والوجود الذي مصدره غنى الأصل (و ج د) بدلالاته الفرعية.. وسنتناول في هذه الحلقة التعليل الثاني الذي هو : ثانيا : اختصاص كل صيغة بانتمائها إلى مجال معين في […]

استعمالات اللغة العربية الجديدة إلى أين؟



إن الموعظة المرتبة والمركزة لها أثر كبير في تغيير الأحوال الفاسدة، وإصلاح الأعراف الخاطئة، وكبح النفوس الجامحة، وإحداث التغيير المنشود لإعادة مجد الإسلام والمسلمين. إن الموعظة الناجحة تعمل عملها في نفوس الناس، فتجاهد فيهم حظ الشيطان، والضعف أمام العصيان. ونجاح الوعظ والإرشاد يحتاج إلى مهارة الإلقاء، وبراعة التصوير، وقوة الفهم […]

نماذج من الإرشاد الناجح


اقتضت سنة الله سبحانه في الحياة، أن يكون لكل حدث دلالة ومعنى، دلالة تتبع ومعنى يفهم. وقد شاء الله أن تتنوع الحياة الدنيا بأحداث ووقائع شتى، تختلف من حيث تكونها ووقوعها بل حتى من ناحية ظهورها للوجود وبروزها له، ولكن تتفق من ناحية الدلالة المرجوة منها، والمعنى الذي تحمله، وهو […]

التصميم المنهجي للدرس الوعظي دلالة الحدث، موضوع للواعظ، فكرةُ للمتلقي


أيها الأحبة! إن المصلي حقاً من يقيم الصلاة كاملة الفرائض والأركان، مستوفية الشروط والواجبات والآداب، يستغرق فيها القلب، ويتفاعل من خلالها الوجدان، ويحافظ عليها محافظةً تامةً قدر الطاقة، يبعثه على ذلك قلبٌ يقظ، وشعور صادق، وإحساس مرهف، وضمير حي، فينصرف بكليته إلى الصلاة؛ لأن الخشوع فيها إنما يحصُل لمن فرَّغ […]

الرسالة الثامنة : ذهاب الخشوع من صلاة الناس



تصفح التدوينة