بنبض القلب – ويستمر الحصار.. وتستمر المقاومة


طلقة من هنا.. طلقة من هناك… صرخة من هنا… صرخة من هناك… ويستمر الحصار، وتستمر المواجهة، وأطيار الشهداء تترى من على ضفاف غزة الحبيبة.. ويستمر الحصار.. وتستمر المقاومة..

أنا يا غزة ما عرفت الحزن إلا في حماك… وما عشقت الموت إلا في سماك… فاحضنيني فلست أهوى سواك.. (لي أخوة، يحيون ما بين الرصاصة والرصاصة… بين القوس والسهم المسافر نحو صدري.. لوَدِدْت أني الآن أقتل، ثم أُبعث، ثم أُقتل.. ثم أُبعث ثم أُقْتل.. فتأهبي يا خيل رَبي واركبي)(1).

ويستمر الحصار.. وتستمر المداهمة.. وحكام الأرض العربية يندبون ويشجبون مستنجدين بهيئة الأمم المتحدة الظالمة.. والمدن تتساقط.. وحقول الزيتون تتساقط… والذمم تتساقط… وسلاطين الأرض اليباب يستنفرون أسلحة الروم على الروم…

فيا حسرة على الهمم.. أمنتهى البطولة أن تعقدوا الموائد يا أمة ضحكت من جهلها الأمم؟! أمنتهى النخوة أن تشجبوا مستنفرين هيأة الأمم؟! يا سادة عصرنا، الصهاينة ذبحوا أطفالنا، أحرقوا أشجارنا.. رمّلوا نساءنا… والحصار من قبل .. أم الدنيا<(2) يزيد معاناة أهالينا… فمن يضمد الجرح النازف.. (من يعطينا قلما أو دفتر؟!. من يعطينا امرأة تحمل طفلا أسمر.. بيد يحمل مئذنة وبالأخرى خنجر)(3)..

ويستمر الحصار، وتستمر المقاومة.

ذ. أحمد الأشــهــب

——–

1- حسن الأمراني -ديوان القصائد السبع.

2- مصر أم الدنيا.

3- محمد علي الرباوي -ديوان البيعة المشتعلة.

اترك تعليقا :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *