مقالات الوسم : العربية


أهمية_اللغة_العربية_الفصحى
انتشرت اللغة العربية في أصقاع مختلفة خارج الجزيرة العربية بادئ عهد الفتوحات الإسلامية خلال فترتي الخلافات الراشدة والخلافة الأموية، والأمويون ساهموا بذلك حين عربوا الدواوين والعملات وضموا إلى الدولة الإسلامية مناطق شاسعة. وصارت العربية لغة السياسة والإدارة وكل العلوم والمعارف خلال الخلافة العباسية، وهذا النمو اللغوي تعاصر مع الازدهار في […]

اللغة العربية بين الجمود ودواعي النهوض


اللغة-العربية
وكما احتضنت لغة الضاد كتاب الله ، احتضنت حديث رسوله الكريم، وجاءت الأحاديث النبوية الشريفة ناضحة بقوة البيان، وجمالية التصوير، وصدق المعنى، الشيء الذي كان له الأثر الكبير في تخريج ذلك الجيل الرائع من الصحابة رضوان الله عليهم، وبارتقاء البيان في الحديث النبوي الشريف، ارتقت أذواق الصحابة رضوان الله تعالى […]

بنبض القلب – العربية: لغة القلوب -٤-


أهمية_اللغة_العربية_الفصحى
في معرض حديث في أحد ملتقيات «مجمع اللغة العربية بدمشق» قال الشيخ أبو الحسن الندوي رحمه الله تعالى، وهو العضو غير العربي بهذا المجمع محملا العرب مسؤولية حماية لغة القرآن الكريم، ومهمة الاستمرار في قيادة الأمة الإسلامية لكونهم هم من نزل فيهم القرآن الكريم بداية «… إن الله تعالى اختاركم […]

بنبض القلب – العرب والعربية



يأخذه الحنين إليها.. يستبد به السهاد بعيدا عنها… لم يصدق لحظة الوصل.. حاول أن ينظر إليها.. لكن بصره ينقلب إليه حسيرا… هاله أن تتنكر له كما تنكّر لها.. تراءى له أبوه يهبها من عمره.. تنفذ إلى داخله رائحة قطرات عرقه… تراءت له أدمع أمه وهي تتوسل إليه… ارتمى عليها باكيا […]

و مـضـــــــــة – بين حلمين…


هل نستطيع أن نكتم أصواتا تنطق حنقا فتحدث ضجيجا يئد ببشاعته هدوء الحكمة؟ هل نستطيع كتم ضوضاء الكذب وقول الزور والغيبة والنميمة؟ متى نصطف مع فئة هي أشد وطءا وأقوم قيلا؟ فئة تمر باللغو مرور كرام أباة؛ وتحارب دعاوى النفس التي تهوى الخوض مع الخائضين؛ فتوجه حديثها لشحذ الهمم، وبعث […]

ركـوب رواحـل الـعـزم


نعش-و-مسامير
تحدثني في لحظة تصاف بصوت تعانقه غصة الندم لتعترف بسرعة تبدد خيوط عزمها الواهنة؛ قائلة: أجدني يا صديقتي الغالية سرعان ما ينطفئ فتيل أوبتي فأعود لأسوء مما كنت عليه، وتبات الشيطان تشعرني بالضعف والهوان، أشعر بضجيج بداخلي يعلو صداه، فأحاول طرده، وانهزم أمام تعالي قهقهاته التي تجتهد في بث اليأس […]

مسامير فـي نعـش الإيمـان



الأمراني
سبق أن أشرت، في مقال سابق، إلى أنني حضرت، عام 2011، حفلا للأنشودة الإسلامية في بريطانيا، وكان المنشدون من أندونيسيا، ومن كندا وبريطانيا والولايات المتحدة. وقد فوجئت بطبيعة تلك الأنشودة ولونها، كلمات ولحنا وأداءا. وانتهى بي الحال إلى الإعجاب. صحيح أن بعض ذلك كان بسبب الفرح الذي انتابني، وأنا أرى […]

شؤون صغيرة – داود يغني: الحمد لله


n4hr_1421266961741 1
اللباسُ ليس مجرد قطعة قماش يرتديها المرءُ، بل هو حكايةٌ ناطقةٌ تروي لمن أبصرها مقومات شخصيةِ مُرتديه، واختيارات المرءِ قطعة من شخصه وفكره. لذا ارتضى الله تعالى أن يجعل للمسلمات سمْتاً خاصاً يُعلنُ لكل من يبصرهنّ أنهنّ حرائر عفيفات، بعيدات عن الابتذال والخنا، فأوجب عليهن لبس الحجاب وستر عورتهن صيانة […]

فـلـسـفـة الـحـجـاب 2/1


سألقي بنفسي من علٍ .. ! أشهرت الحماة سلاحها الفتاك الذي اعتادت عليه… قال الحمو: اِعقلي يا امرأة.. هذه ثالث زوجة اخترتِها بنفسك لابننا.. ! هددته ثانية: لقد طردتها من الدار.. إن لم يطلقها حالا.. سأنتحر! لم تشفع لابنها دموعه ولا توسلاته.. حاول الزوج أن يعظها.. لكنها تعنّتت وتجبرت كعادتها…! […]

و مـضـــــــــة – علاج… !



%d9%82%d8%b5%d9%87-%d9%82%d8%b5%d9%8a%d8%b1%d8%a9
خطبها لثراء أبيها… قبلت لثرائه… - اعذريني إن لم أقدم لك هدايا تليق بمقامك ..أمهليني ريثما أنهي مشروعا ضخما…! رجاها متوددا.. ردت عليه: - وأنا أيضا أمهلني ريثما يفتح لي (بابا) شركة، وينتهي من تشييد بيت جديد أفخم…! طالت المهلة.. ضاقا ذرعا ببعضهما.. هي مشروعه الضخم.. وهو مشروع حياتها.. هي […]

و مـضـــــــــة – مشروع..


bou..chah
الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، ربنا آتنا في لدنك رحمة وهيئ لنا من أمرنا رشدا. مدار هذه الكلمة على خمس نقط : […]

العربية وتجديد أمر الدين


عالم فقدناه انتقل إلى رحمة الله الشهر الماضي الأستاذ الدكتور أحمد حدادي ابن حاضرة فكيك ورئيس المجلس العلمي بها والأستاذ السابق بكلية الآداب بجامعة محمد الأول بوجدة، رحمه الله تعالى رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته مع النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين، ورزق ذويه وإخوانه ومحبيه الصبر والسلوان. كان رحمه الله تعالى […]

إلى أن نلتقـي



تصفح التدوينة