مقالات الكاتب : المحجة


لعنة عاصفة الصحراء لماأثيرت قضية المرض الغريب الذي أصاب بعض الجنود الأمريكيين المشاركين في حرب الخليج  الثانية أو ما أصبح يعرف بلعنة عاصفة الصحراء، حاولت بعض وسائل الإعلام الأمريكية ومعها أوساط من الكونكريس الأمريكي إلقاء المسؤولية فيما حدث على استخدام العراق لأسلحة كيماوية محظورة دوليا خلال حربها ضد قوات الحلفاء. […]

لعنة عاصفة الصحراء


عرفات بطل “سلام الشجعان” وخطره على الديمقراطية في أجواء حصار أمني كبير وبحضور أزيد من 2500 من المدعويين احتضن قصر المؤتمرات بالقاهرة يوم 4/5/94 حفل توقيع اتفاق مبادئ الحكم الذاتي بين عرفات ورابين تتويجا لعدة شهور من المفاوضات العسيرة في شطرها الثاني الذي عرف انطلاقته المباشرة بعد توقيع اتفاق واشنطن […]

عرفات بطل “سلام الشجعان” وخطره على الديمقراطية


الأمراض القاتلة للأمة :   أ- فاحشة الزنا > أ. ع عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- قال : أقْبَلَ عليْنَا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : >يامعشر الأنصار، خمْسٌ إن ابتُليتُم بهن، ونَزَلْنَ فيكم -وأعوذ بالله أن نُدْرِكُوهُنَّ- : 1- لم تظهر الفاحشة في قومٍ قطُّ […]

الأمراض القاتلة للأمة : أ- فاحشة الزنا



ملخص للمعاهدة الأردنية الإسرائيلية مادة 1 : السلام بين المملكة الأردنية ودولة إسرائيل سيدخل حيز التنفيذ اعتباراً من يوم التوقيع. مادة 2 : يوافق كل من الجانبين على الاعتراف واحترام السيادة والحدود المستقلة للآخر، والامتناع عن التهديد. مادة 3 : تُحَدَّدُ الحدود الدولية طبقا للترسيم الذي تم وضعه إبان الانتداب […]

ملخص للمعاهدة الأردنية الإسرائيلية


في ضرورة البدء بالسؤال : على أية أرض نقف؟ هَلْ يُمْكِنُ أَنْ تُفْهَم مُخْتَلِف المشاكل الراهنة في البلاد الإسلامية والعربية بمعزل عن تَارِيخِ هَذِهِ البِلاَدِ والسننِ التي تتحكَّمُ بِسِيَاقِهَا. أَوْ بمعْزِلٍ عَنْ مَعْرِفَة سِمَاتِ الذَّاتِ والإِنْسِية التي تَخْتَصُّ بِهَا، أَوْ بِمَنْأَى عَنْ فَهْمِ المَرَاجِعِ العَقِدِية والفِكْرِية والمَدَنية التي تؤْمِنُ بِهَا، […]

في ضرورة البدء بالسؤال : على أية أرض نقف؟


الرسالة المفتوحة من تجربة طنجة إن التجربة التي خاضها أهل طنجة الأغيار الابرارصحبة الاخ شبابو الكريم-بحسن ظن وغفلة إيمانية-غنية بالدلالات والعبر، وعلى رأس ذلك: 1- أن هذا الشعب لايعرف غير الاسلام مفجرا لطاقاته، ومن يريد تحريك هذا الشعب بغير الاسلام فمثله كمن يضرب في حديد بارد، فلقد تواردت الاخبار بالتجنيد […]

الرسالة المفتوحة من تجربة طنجة



وفي الطارة كفاية الطارة كلمة في الدارجة المغربية تسربت إليها من الإسبانية وهي مايعبر عنها ب “الخاوي”  أي الوعاء الخاوي حيث تكون سلعة ما : صلبة أو  سائلة أو غير ذلك   كالحبوب والزيت والعسل… وهذه الطَّارَة أو الخاوي قد تكون من خشب أو ورق او زنك او حديد او لدائن […]

وفي الطارة كفاية


العالم الإسلامي والنظام العالمي”الجديد”. الحوار السياسي بين الجماهير والنخب السياسية في عالمنا الإسلامي ممنوع أو في بداية الطريق..فالبرلمانات أو مجالس >الأمة < و>الشعب<و>الشورى< عبارة عن مجالس “معينة”بشكل رسمي وصريح أو هي في حكم المعينة بما يصاحب إيجادها من إقصاء حركات وتزوير إرادات و>استعانة< بالكمبيوتورات…. وقد وصلت أنظمة العالم العربي ـ […]

العالم الإسلامي والنظام العالمي”الجديد”.


يوميات مجاز والفجر وليال الذل والقهر ودماء شراييني التي تغلي والأخاديد التي لم تندمل من جراحي وأحزاني الثكلى وأتراحي وآمالي السكرى من غير راحِ ومن دون خمرِِ إني كما قضى لي أمري. أمتشق سيف الزمن العذري وأمتطي صهوة عمري فأصير بحكم القدر كبش أضاحي سلام هي حتى آخر الدهرِ ü […]

يوميات مجاز



%d9%82%d8%b6%d8%a7%d9%8a%d8%a7_%d9%81%d9%82%d9%87%d9%8a%d8%a9_%d9%85%d8%b9%d8%a7%d8%b5%d8%b1%d8%a9
الدلالة اللغوية والمدلول الفقهي للخمر بقلم الدكتور أمل العلمي أ) الدلالة اللغوية : حسب إمام من أئمة اللغة الشيخ أبي الحسين أحمد بن فارس بن زكريا المتوفى سنة 395 هجرية مؤلف “معجم مقاييس اللغة” : الخاء والميم والراء أصل واحد يدل على التغطية والمخالطة في ستر… ويقولون (دخل في خمار […]

الدلالة اللغوية والمدلول الفقهي للخمر


اللقاء الاول حول علوم الطب بمراكش نظم مكتب تنسيق التعريب الاليكسو، وجامعة محمد الخامس، كلية الطب والصيدلة، اللقاء الاول حول علوم الطب : المفاهيم والمصطلح الماضي التأملي والواقع العلمي، وذلك في الفترة الممتدة من 27 – 29/5/94 بمدينة مراكش . افتتح اللقاء يوم الجمعة 27/5/94 بقاعة المجلس البلدي على الساعة […]

اللقاء الاول حول علوم الطب بمراكش


لا ينبغي التهاون مع العابثين روى البخاري بسنده عن النعمان بن بشير، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : >مَثَلُ القَائِمِ على حُدُودِ اللَّهِ والوَاقِعِ فِيهَا كَمَثَلِ قَوْمٍ اسْتَهَمُّوا على سَفِينَةٍ فَأَصَابَ بَعْضُهُمْ أَعْلاَهَآ وبَعْضُهُمْ أَسْفَلَهَا، فَكَانَ الذِينَ في أَسْفَلِهَا إِذَا اسْتَقَوْا مِنَ المَاءِ مَرُّوا على مَنْ […]

لا ينبغي التهاون مع العابثين



تصفح التدوينة