مقالات الوسم : محمد فتح الله كولن


الدعاء نداء وتضرع، وتوجه من الصغير إلى الكبير، ومن الأسفل إلى الأعلى، ولهفة من الأرض ومن سكان الأرض نحو ما وراء السماوات، وطلب ورغبة وطرح لما في الصدور من آلام. والداعي يشعر بضآلته أولا، وبعظمة صاحب الباب الذي يتوجه إليه ثانيا. لذا يكون متواضعا جدا، وعندما يرفع يديه بالدعاء مؤمنا […]

ما الدعاء إلا تضرع من عبيدك…


الإخلاص هو الصدق، والصفاء، وما لا شائبة فيه، والبعد عن الرياء. والكفّ عن كل ما يكدّر القلب، والعيش هكذا.. أو صفاء القلب، واستقامة الفكر، والبعد عن الأغراض الدنيوية في العلاقة مع الله، وإيفاء العبودية. هكذا عُرّف الإخلاص، بل يدور أغلب ما ذكره المشايخ الكرام فيما بعدُ من تعاريف حول ما […]

الإخلاص وثيقة اعتماد يمنحها الله القلوب الطاهرة


محمد فتح الله كولن الاستقامة التي تعني السداد والاعتدال عُرّفت لدى أهل الحقيقة: تجنب الإفراط والتفريط في كل الأمور؛ في الاعتقاد، في الأعمال، في جميع المعاملات والأحوال والكلام، بل حتى في الأكل والشرب، مراعياً السير في طريق الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين، فهؤلاء، يُبشَّرون في العقبى وتحتفي بهم الملائكة صفاً صفاً، […]

الاسـتـقـامـة



إن التمثيل الرفيع للإسلام عنصراً للتوازن قروناً طويلة في قارات عديدة، هو عمق فريد له مزاياه الذاتية…. وما عرفه التاريخ من السمو إلى القمم والذرى لم يحصل كله مرة واحدة في العصر الواحد. بل ما فتئت القمم والذرى تبدل مواقعها مع السهول والسهوب أو شواطئ البحار، والأعماق السحيقة مع الجبال […]

ونحن نبني حضارتنا : نحو “سلطنة” القلب


ح- الـوقـّاف عند الحق عمر بن الخطاب ] هذا الخليفة العظيم الذي كان على رأس دولة تمتد من اليمن حتى نهر …أمودَرياî قرب مدينة بخارى. هذا الخليفة حدث بينه وبين أُبيّ بن كعب خلاف فقال له عمر: اجعل بيني وبينك رجلا، فجعلا بينهما زيد بن ثابت فأتياه فقال عمر: أتيناك […]

أمـثـلـة من نظام تربيته وتعليمه  (4)


هـ- الـكـرم والإيـثار لم يكن ذلك المجتمع يفكر في شيء عدا مصلحته ومنفعته، حتى في موضوع الكرم الذي أصبح عندهم وسيلة للتفاخر والشهرة وليس من أجل إغاثة الملهوف. أما الإيثار فلم يكن معروفاً بينهم. وكما غيرت رسالة النبي  أموراً كثيرة في هذا المجتمع فقد غيرت هذه الناحية أيضا، فطاردت البخل […]

أمـثـلـة من نظام تربيته وتعليمه (3)



د- مـقـطـع من الجاهلية قام الرسول  بمحاربة ومكافحة الآلاف من العادات الجاهلية حتى استطاع أن يحول ظلمة الجاهلية إلى نور الإسلام. ولإيضاح هذا الأمر ننقل كلام جعفر بن أبي طالب للنجاشي: …أيها الملك! كنا قوماً أهل جاهلية نعبد الأصنام ونأكل الميتة ونأتي الفواحش ونقطع الأرحام ونسيء الجوار ويأكل القوي منا […]

أمـثـلـة من نظام تربيته وتعليمه   صلى الله عليه وسلم (2)


أ- مـوقفه من الأعرابي الذي بال في المسجد  : ينقل البخاري ومسلم الحادثة التالية عن أنس بن مالك ]: بينما نحن في المسجد مع رسول الله  إذ جاء أعرابي فقام يبول في المسجد فقال أصحاب رسول الله  مَهْ مَهْ. قال : قال رسول الله  : >لا تُزرموه (1) دعوه.< فتركوه […]

أمـثـلـة من نظام تربيته وتعليمه صلى الله عليه وسلم (1)


من أهم مشاكل إنساننا الحالي بقاء معظمهم تحت ضغط عواطف الشباب التي تؤثر على مشاعرهم السامية.. وقد أصبح من الصعوبة بمكان القيام بتمثيل الإسلام وحقائقه مثلما أراده الرسول ، ولكن هناك نواح إيجابية في الكفاح في مثل هذه الظروف.. فكلما زادت الصعوبات وادلهمت الخطوب زاد ثواب العاملين وأجرهم. ألم تكن […]

صيانة النفس من نزوات الشباب



هـ- مـلاحـظـة حول العـلـم إن مقا أتى به النبي  لساحة العلم وما أكسبه للعلم وللحياة الفكرية يعد من مظاهر رسالته العالمية الشاملة. يهتم القرآن بالعلم ويحض الناس جميعاً على اكتسابه فيقول: {هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون}(الزمر: 9). فيجعل للذين يعلمون مرتبة أسمى من الذين لا يعلمون. ويقول في […]

تربية الرسول  للناس وأسلوب تربيته(5)


ج- الـحركـة والعـمـل يقول الرسول  في حديث له عن العمل والنشاط الذي يحتاج إلى التأمل والتفكير: (إن الله تعالى يحب العبد المؤمن المحترف)(9) ولم يكن بالإمكان قول غير هذا لأن القرآن الكريم يقول: {وقل اعملوا فسيرى اللهُ عملَكم ورسوله والمؤمنون}(التوبة: 105). أي إن عملكم سوف يقيم حسب مقياس ومعيار معين. […]

تربية الرسول  للناس وأسلوب تربيته(4)


3- تشجيع القابليات الروحية والعقلية عندما ظهر سيدنا محمد  بنبوته وبرسالته في ذلك المجتمع وتعرف على معاصريه، كان لمعاصريه هؤلاء استعداداتهم وقابلياتهم القلبية والروحية والعقلية الخاصة بهم، فلم يحاول النبي  طمس هذه القابليات وإضعافها، بل استغلها وحركها وقواها وجعل منها قوة عظيمة وطاقة كبيرة. ويقدم أحد المفكرين الكبار(3) أنموذج عمر […]

تربية الرسول  للناس وأسلوب تربيته



تصفح التدوينة