مقالات الوسم : ذ. عوني لطفي أوغلو


ولا بأس أن نورد نماذج من الخطاب الأدبي مستقاة من صفحات الرسائل، للتمثيل وليس للحصر، لنحث القارئ على استجلاء الصور والمعاني الأدبية، أثناء التمعن في فكر النورسي: <  في مطالعته لسريان ذرات الأشياء إلى حدود معينة تحقيقاً لفوائد وثمرات، يتيقن من ضرورة آمر يأمرها، علمه محيط، ينجلي في القَدَر، فينعكس […]

شذرات الخاطر عن الخطاب الأدبي في رسائل النور


والنورسي هو من هو فكرا.ً فلا مراء في علو معانيه ومقاصده. وخطابه في أكثر رسائله مشوب بالحس والعاطفة. بل أنه لا يتخلى عن مزج الحس والعاطفة والتجربة الوجدانية أثناء إيصال معانيه ومقاصده. بل ويصرح بكل ذلك في الرسائل. أنه مشدود بالمعاني والمقاصد بحبل وثيق. “لا تضجر من أسلوبي الوجيز. فلست […]

شذرات الخاطر عن الخطاب الأدبي في رسائل النور


البلاغة عند النورسي ليست صنعة اللفظ، بل هي نظم المعاني في المجرى الطبيعي للفكر. مع هذا، فلا مانع من تزيين اللفظ وتحسينه حسب اقتضاء المعنى وحاجته، ولا من تلميع الأسلوب حسب تقبل المقصود، ولا من تلطيف التشبيه بشرط مراعاة التعلق بالمطلوب والمقصود، ولا من تنشيط الخيال بشرط الامتناع عن ثلم […]

شذرات الخاطر عن الخطاب الأدبي في رسائل النور (2)



لن نستطيع أن نقرأ النورسي في خطابه الأدبي من غير التعرف على شخصيته ومنهجه ومعارفه ومقصوده، ثم أسلوبه البياني في عرض معارفه، سواء في النصوص العربية أو التركية. ثم يلزمنا أن نتحرى عن الخطاب الأدبي، ونميزه عن الأسلوب العلمي التقريري، ونعرف موقع بيان النورسي بين الأسلوبين. ويقتضي ذلك دراسة رسائل […]

شذرات الخاطر عن الخطاب الأدبي في رسائل النور