مقالات الوسم : ذة. أمينة المريني


في شعر الغثاء يقوم استلهام الجسد الفاني أساسا في التشكيل بل يصبح لُحمته وسَداه. ذلك أن هذا الشعر يغيب عنه الالتزام، وتصبح الميوعة رافدا من روافده، ويزداد الأمر نكرا حين ينتشر انتشارا وتستقبله بعض المنابر بالأحضان والقاعات بالتصفيق، والنقد بالإكبار بدعوى “حرية الفن” وانقطاع العلاقة بن الإبداع وبين الدين والأخلاق! […]

الرافد الطبيعي في الشعر الإسلامي محمد علي الرباوي نموذجا


لا ادري كيف تسربت هذه الفكرة إلى العقل الباطن لتطفو في الحلم بعد الموتة الصغرى.. وكأني عدت إلى أيام عملي بالإنتاج الإعلامي  بالإذاعة الجهوية كنت في الحلم لا أحاور شاعرا أو ناقدا وإنما وزيرا.. قيل لي بأنه وزير الفقراء… سألته عن أسباب الفقر في المغرب فأجابني باقتضاب إنه تدني الدخل…. […]

وقفات – الحُلم…وزارة للفقراء!!


ما إن أرسلت رسالتي السابقة إلى مدرس على صفحات جريدة المحجة الغراء حتى حاصرتني ردود عبر شبكة الانترنيت مجملها أن بعضهم اعتقد مبالغتي في تحميل المسؤولية للمدرس والانتصار لتخليق التعليم وأذكر أن أحدهم قال وما قيمة الأخلاق في التعليم إذا ظلت البنيات التحتية هشة ولم تدعم برؤوس الأموال… إن المدارس […]

وقفات – تعليمنا فقير إلى الأخلاق قبل الأموال



سألني احد المدرسين فقال كيف يجتمع الحب و الهيبة في نفس المتعلم فيولي معلمه تقديرا صادقا واحتراما كبيرا؟ فقلت : قد يطول شرح هذا الأمر.. لكن يبقى مناطه للتجربة وطول الممارسة صدقني اذا قلت :  ان اشتغال المعلم موجه الى جوهر نفيس وهوالنفس ينقش عليها ما شاء إن جمالا أو […]

وقفات – رسالة إلى مدرس


….وجاء موسم الحصاد… سيجني المتعلمون والمعلمون على حد سواء مابذروه خلال السنة… وقد يستغرب البعض لماذا يقحم المعلمون؟ ذلك لأن مقدار ما يحصده المتعلم راجع الى المعلم بتوجيهه وتحفيزه وإشرافه واجتهاده أو تقاعسه ومن الخطأ أن نلقي تبعات نتائج ابنائنا على عاتق هؤلاء الأبناء صحيح أن المجتهد أو المتكاسل يجازى […]

وقفات – وأخيرا… انصرمت السنة الدراسية


  في فاس العاصمة العلمية حيث القلب النابض للمغرب المسلم (جامع القرويين) وحيث الكراسي العلمية، وحيث مئات المآذن والمساجد والكتاتيب. وفي إذاعة فاس  -التي أبلت البلاء الحسن عبر مسيرة إعلامية طويلة مع مديرين أكفاء مثلوا بحق مدارس إعلامية مشهودا لها- تمتد فجأة وفي عز رمضان الماضي يد لتغيب بث القرآن […]

خارج إذاعة فاس غضبة من أجل القرآن الكريم



  للسجن في ضمائر الناس صورة مرعبة لأنه يرتبط بالجرم والذنب والقهر وسلب الحرية… وهو في أي مجتمع من المجتمعات مهما بالغ في تشدقه بحقوق الإنسان أو في مراعاته لحدود الله ما يتعلق بتكريم بني آدم يبقى سجنا مرادفا للقيد والاستيلاب وهو جزاء فعلي دنيوي للمذنبين أو من يعتبرون مذنبين […]

تأملات


لــم أعجب في حياتي قط إلا من فئتين من الناس : فئة تولت مهاجمة الدين والمتدينين وخاضت هذا الصراع دون روية أو علم، فتراها وهي أبعد عن الثقافة الدينية. مرة تؤول النص القرآني والحديثي وأخرى تلغي النص لتُسقط على المجتمع قوانين لا علاقة لها بالتشريع السماوي. هذه الفئة تحاول أن […]

 اخذروا هاتين الفئتين


لا يكاد المرء يذكر السجن حتى يقرنه في تصوره بكل المعضلات الإنسانية التي نرجو من الله أن يحفظنا منها.. لكنني هذه المرة دخلت السجن طواعية بقصد المشاركة في الاحتفال باليوم العالمي للشعر صحبة بعض الشعراء وإلى جانب شعراء نزلاء بعد الدعوة التي وجهتها إلينا رابطة أساتذة التعليم العالي في إطار […]

هكذا غادرت سجن “بوركايز” بفاس..!!



آثرت في يوم عيد المرأة -وكل أيام الله عيد لها- وتحت صخب العالم وضجيجه وصراع المصالح وتطاحنها وأمام سيول الدم الجارفة في كل مكان وتأجج الأحقاد في كل الأصقاع، أن أفر بقلمي إلى حيث الهدوء، لينعم لحظة بالدعة والطمأنينة وأتبوأ ركنا قصيا من عالم المرأة حيث يتجلى السمو في أبهى […]

رســالة إلى معلماتي في يوم عيد المرأة


  بعض الظواهر الطارئة التي تشغل بال الشارع المغربي مدة من الزمن قد تخلف من بين ماتخلفه نوادر أقرب إلى النكتة، مما يدل على غرابة الظاهرة أو غموضها أو تفردها ومخالفتها للمألوف.. ولعل عملية المغادرة الطوعية -التي دخلت التلفزة من باب الإشهار والترويج لها- من الظواهر التي خلفت إشاعات كان […]

وقـفات في المغادرة الطوعية والبقاء الكرهي وأمــور أخــــرى


في أعقاب الهجمة الصليبية الشرسة على رسولنا الكريم كانت القصيدة : ذودا عنك يا رسول الله تبَّتْ يدَاهُمْ وما خَطُّوا وما سَطرُوا… هاجَرْتُ فيكَ ومالي في الدُّنَى وطَرُ هاجرْتُ أرْخِصُ في لُقياكَ فانيةً أَسْتَروحُ النّسْمَ في أفياءِ بَابِكُمُ وأسْلِسُ الحرْفَ في أعْتَى مواجِعِهِ لا يَتَّقِي (إمَّعاتِ) الخَلْقِ إذ بطرُوا ولا […]

في أعقاب الهجمة الصليبية الشرسة على رسولنا الكريم كانت القصيدة : ذودا عنك يا رسول الله



تصفح التدوينة