مقالات الوسم : إلى أن نلتــــــقي


ذكريات العيد –ككل عيد، وخاصة في أيامنا هذه- فيها المُفرح والمُقرح، فيها ما يُسعد وما يؤلم، وقد مر بحمد الله عيد أضحى عامِنا هذا في عمومه بصورة جيدة؛ عمَّت الفرحة قلوب المسلمين المؤمنين في بلدنا هذا حماه الله، وتفاءلوا كما تفاءل باقي إخواننا في العالم ببشرى حلول عيد أضحى في […]

إلى أن نلتــــــقي – من ذكريات العيد


وَإنِّما الأُمَمُ الأخــلاقُ مــــا بَقِيَتْ            فَإنْ هُمُ ذَهَبَتْ أَخــلاقُهُمْ؛ ذَهَبُــوا. كلمات شاعرية جميلة، لخصت منظومة القيم التي تقوم عليها نهضة الأمم، من خلال دوْرها في بناء الإنسان بناءً سليما، وتكوينِه تكوينا متكاملا. تلك القيم التي هي مرتكزات عافية الأمة في كل المجالات والقطاعات؛ فردية كانت أم اجتماعية أم سياسية أم […]

إلى أن نلتــــــقي – وَإنَّما الأُمَمُ الأَخْلاقُ ما بَقِيَتْ…


إذا كان من متطلبات الإصلاح الاستفادة من تجارب الآخرين الإيجابية، وتطبيق ما يناسب منها البلاد والعباد، فإن من أساسياته الاستفادة من التاريخ قريبه وبعيده، لأنه هو الأكثر ارتباطا بالبيئة لغة وثقافة ومناهج وعادات وتقاليد وغير ذلك. والناظر إلى ما حققه التعليم في بلادنا، على الأقل خلال العقود الثلاثة الأولى بعد […]

إلى أن نلتــــــقي – نظرات في إصلاح التعليم (7) (لماذا نجح التعليم في بلادنا بعد الاستقلال -1-)



أكثر من مشهد يدُل على أن المرأة المغربية تقوم بمهمات كبرى، وأنها حُمِّلت من الأعمال ما لا ينتبه إليه الكثير من الذكور، ولا أقول الرجال: > حينما نذهب إلى المؤسسات التعليمية نرى أن من يتابع الأبناء في دراستهم ونتائجهم، أغلبيتهم المطلقة من الأمهات، وبالطبع فإن من يهتم بالابن أو البنت […]

إلى أن نلتــــــقي – تحية للمرأة الـمغربية


ما أحوجنا إلى معرفة واقعنا وفِقهه حق الفقه لنتمكن من معرفة الإيجابيات والسلبيات، فنستثمر الإيجابيات ونستثني السلبيات. وإن كان واقعنا التعليمي لا يخلو، والحمد لله، من إيجابيات، رغم وضعه المر، فإن السلبيات قد طغت عليه بشكل كبير، حتى أصبحت تلك الإيجابيات استثناء. والذي يتتبع ما يُكتب ويُنشر ويُذاع ويُرى ويُسمع […]

إلى أن نلتــــــقي – نظرات في إصلاح التعليم (6) (لـمـحـات مـن الـواقـع -4-)


إن الواقع المتردي للتعليم ببلادنا، مما وقعت الإشارة إليه في الحلقات السابقة من هذا العمود، قد أفرز حصيلة ضعيفة، تتجلى بكل وضوح فيما يُكتب على أوراق الامتحان من أجوبة، أو يقرع المسامع أثناء المقابلات الشفوية. وبالتأكيد فإن هذا الوضع غالب، لكنه ليس مطلقا، فهناك حالات من النُّبغاء التلاميذ والطلبة الذين […]

إلى أن نلتــــــقي – نظرات في إصلاح التعليم (5)(لـمـحـات مـن الـواقـع -3-)



ذَكرْنا في العدد السابق من هذا العمودِ لمحات عامة عما يعانيه التعليم في بلادنا. وبالتأكيد فإن تشخيص الدّاء أول خطوة لوصف الدواء المناسب، كما أنه من المؤكّد أيضا، أن ما يعانيه التعليم ببلادنا يتنوع بين ما هو ظاهر جلي، يعلمه ربما القاصي والداني، وإن لم يكن البعض يدرك دوره في […]

إلى أن نلتــــــقي – نظرات في إصلاح التعليم (4) (لـمـحـات مـن الـواقـع -2-)


لا يكاد يختلف اثنان في أن التعليم عندنا يعاني فعلا من أزمة حقيقية، على الأقل من جانبين : جانب المستوى المعرفي والتحصيلي الذي تراجع بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة في معظم الشعب والتخصصات هذا الاستثناء يُدفع دفعاً ويُمْسَكُ إمساكاً للحفاظ على هذه الحالة عن طريق الساعات الإضافية وساعات الدعم الليلية […]

إلى أن نلتــــــقي – نظرات في إصلاح التعليم (3) (لـمـحـات مـن الـواقـع -1-)


أذكر أنه في أواسط الثمانينات من القرن الميلادي الماضي كان الحديث في الجامعة يدور حول استقدام إصلاح يقوم على نظام “وحدات القيمة”(U.V)، وأذكر أنه زارنا في ذلك الوقت أستاذ جامعي فرنسي عضو في المركز الوطني للبحث العلمي الفرنسي، ومهتم بقضايا التعليم في بلاده، فوجدنا خائضين في مجال النقاش عن قضايا […]

إلى أن نلتــــــقي – نظرات في إصلاح التعليم (2) “لـمـاذا نحـن دائمـا متـأخـرون عـن الـركـب؟”



للإعلام سلطة لا تقدر بثمن، وهو السلطة الأولى في تقديري كما سبق الذكر في عمود العدد الماضي، خاصة مع تطوّر وسائل الإعلام المقروء والمرئي والمسموع والمباشر، ثم الإلكتروني الذي بدَأَ يمهِّد لقاعدة أن كُلّ إنسان يمكن أن يكون إعلاميا أو صحفيا على الأقل. لكن هذا الإعلام قد يسقط أحيانا في […]

إلى أن نلتــــــقي – بؤس الإعلام


حدث الهجرة النبوية على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم لا يماثله أي حدث في التاريخ، لما صَاحَبَهُ من تدبير إنساني سديد، وإعجاز رباني فريد. ولهذا اتخذه المسلمون بداية لتقويمهم تمييزاً لهم عن الأمم الأخرى، عقيدة وتاريخا وحضارة وثقافة. ولئن كانت شعوب أخرى تعتمد التقويم القمري، فإن الأحداث التي تبتدئ بها […]

إلى أن نلتــــــقي – تهميش التقويم الهجري وتغييبه: إلى متى؟


كثير منا يتحدث عن الخط المغربي وعن خصوصياته الجمالية، لكن لو سألنا أنفسنا أين يتجلى الخط المغربي في الحياة اليومية للمواطن المغربي، فلربما قيل: “وأين هي العربية أصلا حتى نتحدث عن الخط المغربي؟”، لكن ربما قيل أيضا: “هو الخط الذي يكتب به القرآن الكريم”. نعم إنه لشرف عظيم أن يكتب […]

إلى أن نلتــــــقي – الخـط الـمـغـربي:ذلـك الفـن الـمضيَّـع



تصفح التدوينة