مقالات التصنيف : العدد 132


وهل من الضروري النص على الجانب الإنساني للطب في مفهومه الإسلامي إذ يبدو هذا من البديهيات والشريعة تفيض بتعاليم ووسائل البر والرحمة والتعاون والايثار والتكافل ومكارم الأخلاق.. ويزيد من إنسانية هذا الطب فطريته وشموليته وجانبه الوقائي بأبعد مفاهمه. ولنقتصر هنا على القول بأن المريض لا يعتبر “حالة طبية” قد يستأثر […]

أين نحن من الطب الإنساني؟


اتفق أهل السنة أن الأموات ينتفعون من سعي الأحياء بأمرين : أحدهما : ما تسبب إليه الميت في حياته. وثانيهما : دعاء المسلمين، واستغفارهم له، والصدقة، والحج عند عامة العلماء وهو الصحيح. واختلف في العبادات البدنية، كالصوم، والصلاة، وقراءة القرآن، والذكر. فذهب أبو حنيفة وأحمد، وجمهور السلف إلى وصولها، والمشهور […]

تفقه في دينك : هل يصل دعاء الأحياء وصدقاتهم إلى الأموات؟


جرت سنة الله أن يكون في كل قوم هادٍ مذكر، وواعظ مبشر، ونظراً لثقل وظيفة التبليغ، وأنها تستغرق معظم أوقات الدعاة. أحياناً يغيب الداعية عن مكتبته وهو يخوض غمار الجهاد الدعوي، فهل يعذر في هذه الحالة أن يبلغ ما يحفظ من كلام رسول الله  بمعناه؟ الأصل في المسألة تبليغ النص […]

إشراقات: اللفظ والمعنى – في التبليغ –



تدعو الحاجة الملحة إلى الخروج من الحالة المتردية التي عليها الأمة الاسلامية قاطبة اليوم، والعبور الى المرحلة الأساس التي نجمعها في مفهومي الخيرية والشهادة على الناس؛ إلى تعميق النظر في الذات بما يكفي للوقوف على عوائق العبور، مع التأكيد هنا على ضرورة تقديم النظر في الذات كعامل من عوامل الاعاقة […]

أيـن الخـلـل؟


هذه القصيدة ألقيتْ خلال الأمسية الشعرية التي أقامتها وزارة الأوقاف بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف يوم 18 ربيع الأول 1420هـ/ 99/7/2 بالمجلس العلمي الإقليمي للرباط وسلا.   يانفحة الشّيح قد هَيَّجْتِ أشجاني أمْطَرَتني من مياهِ  الوَ جدِ غَاديةً وما أَرَحْتِ عميدَ القلبِ شَائقَه ُ فما عساكِ وقد أحللتِ مهجتَهُ لما […]

شعر : مولدِيَّة


الذي نعنيه بنباهة النبي  : يقظتُه وحصافة عقله وقوة ذكائه وبُعد نظره، وعمق رأيه … وهي صفة عقلية وملكة قلبية ضرورية في حق الأنبياء والمرسلين، إذ لا يمكن لغير النبهاء والفطناء أن يباشروا الدعوة إلى الله ويضطلعوا بقضاياها ويتحملوا عبئها ويبلغوا رسالات ربهم، فضلا عن أن يستجيب الناس لهم، ويلتفوا […]

نباهة النبي  وأثرها في نجاح الدعوة 



هذا هو الدرس الذي استفدته من  صمود المقاومة في جنوب لبنان عندما كنت، لسنوات خلت، أتابع جهاد حزب الله وتصديه لجيوش العدو الاسرائيلي وعملائه الخونة – ورغم قلة العدة والعدد فإنهم انتصروا، ومسحوا الذل عن جبين العرب والمسلمين بهمم الملوك المومنين، ونفوسهم الحرة الأبية التي ترى الذل كفرا واستبعاد الاحرار […]

حتى نكون في مستوى القائل : همتي همة الملوك ونفسي حرة ترى الذل كفرا


.. زعموا أن أحد الضرفاء تنبه يوما وهو جالس في مقهى أن هاتفه المحمول قد سُرق منه، فاغتم لذلك كثيراً خاصة وأن سرقة لبيب مثله قد تجر عليه كثيراً من اللَّمز والسخرية من طرف الزملاء وهو لا يطيق ذلك، فعمد إلى هاتف صديقه الجالس أمامه وأخذ بتكوين رقم هاتفه المسروق […]

مجرد رأي : من فضائل الهاتف المحمول


عرف المغرب سياسة التقويم الهيكلي التي انتهجتها الحكومات السابقة منذ بداية الثمانينات، وهي السياسة التي تبنتها أيضا حكومة الذين كانوا يعارضونها سابقا، ولكن تحت مسمى آخر هو التوازنات المالية. وخلاصة هذه السياسة القديمة/الجديدة هو التجميد أو التقليص من ميزانيتي التسيير والتجهيز بحجّة تسديد الدّين العمومي، سواء الخارجي الذي يصل إلى […]

الرقم 35 : التنّين الذي يطارد حملة الشهادات المعطلين



تلاحقت الأحداث في الأشهر الأخيرة، بعد الضربات الموجعة التي وجهها مقاتلوا حزب الله للاسرائيلين، مما اضطرهم الى الاعلان عن نيتهم في الانسحاب خلال شهر يوليوز الذي لم يحن بعد وخلال ذلك هددوا بإحراق لبنان، وبتدمير بنيته التحتية وآو… لكن جنود حزب الله البواسل كان شعارهم هو خشية الله تعالى وليس […]

ألم قلم : انهزام العدو في جنوب لبنان عبرة لاولي الابصار.



تصفح التدوينة