الأرشيف اليومي: 18 يوليو 2008


هناك مبادرات وحركات نشأت في الأوساط الشعبية بالعالم الإسلامي تزعمها مصلحون كبار وصغار تعطي ثمارا طيبة وتنمو نموا مباركا في مجالات شتى، وقد يتعرض بعضها إلى شدائد ومحن ومع ذلك فإن القافلة سائرة بإذن الله، وعلى المخلصين من الدعاة الذين يحاولون خدمة هذه الأمة أن ينهلوا من أفكار أولئك المصلحين […]

جعجعة ولا أرى لها طحنا


يلحظ المرء وهو يوغل في قراءة واقعة الإسراء والمعراج، ذلك التوازي الحسّي بين تجربة رسول الله  على أرض الواقع، وبين رحلته السماوية الفذة.. فإنه عليه الصلاة والسلام لم يكن في التاريخ يقاتل بالأدعية والمأثورات وهو قاعد مستريح، ولكنه كان يقاتل بها وهو يتألم، ويعاني، ويتعذّب، ويطارد، ويقذف بالحجارة، ويجرح بالشوك، […]

التاريخي والحضاري في الإسراء والمعراج


سنة 1986 كتب سميح القاسم إلى محمود درويش رسالة مفتوحة نشرتها الصحف العربية تحت عنوان “تصور أنك تأكلني” وذلك على إثر الحصار الذي فرضته ميلشيات حركة أمل الشيعية على مخيم عين الحلوة الفلسطيني جنوب لبنان ردا على سيطرة قوات من منظمة التحرير الفلسطينية على إحدى القرى التي كانت تعتبرها حركة […]

ويـســألـونـك عـن الـوحـدة



ذ. رحماني امحمد أفرزت الحالة المزرية التي تعيش فيها الأمة العربية والإسلامية تساؤلاتٍ عدةٍ حول مصيرها وكيفية النجاة من هذا الوضع الخانق الذي لربما سيترك فيها جراحا تنْكَى لها الأعداء وتستقطب الذباب الأممي من شتى أصقاع المزابل العالمية حتى تسقط على جرح الأمة آخذةً منه الدمَ ناقلة إليه المرض. ولعل […]

العقـد الضــائـع


كلما حل الصيف واشتد الحر، وازدادت الشمس توهجا، بدأ الناس -كل حسب إمكاناته- يخططون لتفادي الحر، وتلطيف المحيط الذي يعيشون فيه، فمنهم من يهرع إلى شراء مروحة، ومنهم من يشتري مكيفا، ومنهم من يرحل إلى الشواطئ، والمناطق الجبلية الباردة، وهذه كلها تصرفات الأصل فيها الإباحة متى ما انضبطت بالضوابط الشرعية، […]

كيـف نـتـقي الحــر؟


ابراهيم والعيز إن العقل هو جوهر إنسانية الإنسان وشرفه وامتيازه، وهو ركيزة أساسية في التقدم الإنساني والحضاري، وهو منبع العلم ومطلعه وأساسه، وهو كذلك ميزان التعادل في الإنسان، وسر الله فيه، به يتعرف  إلى خالقه، وبه يعرف نفسه، ويعرف مبدأه ومنتهاه، ويعرف مكانه في الوجود الذي يحيا فيه. وبتدبر كتاب […]

منزلة العقل وشـرفه فـي الإسـلام



الميلود بوغيدة – بركان – الحمد لله مجيب الدعاء وسامع النداء، ونشهد أن لا إله إلا الله، يجيب المضطر إذا دعاه، ونشهد أن سيدنا محمداً رسول الله وعلى آله وأصحابه أجمعين. فلقد قال الله تبارك وتعالى : {قُلْ ما يعْبأُ بِكُم ربِّي لوْلا دُعاؤُكم}(الفرقان : 77) فمقام الدعاء عند الله […]

مواقيت الدعاء وشرعيتها في الإسلام


وليد مغفور – طالب بجامعة محمد الأول – هل يشدك منظر الأزهار بتنوع أشكالها وتباين ألوانها؟ هل وقفت مرة لتتأمل مشهد الغروب الأخاد؟ واحد من تلك المناظر التي تعجبني وأستمتع بالنظر إلها هو منظر (الطابور). نعم (الطابور)! ذلك الصف البشري الذي يتراص فيه الناس بطريقة  عفوية بعضهم خلف بعض للحصول […]

الـطـابــور


حفصة المشروح يعتبر القرن 21م قرن الإختراع والتقدم والتقنية والإستطلاع نحو الأمام وتوفير أكبر قدر ممكن من وسائل تكنولوجية تساهم في را حة الإنسان وسعادته ورفاهيته، فكل يوم نستفيق على أخبار عالمية جديدة وتقدمات مهولة واكتشافات لم يسبق وجودها من قبل. في ظل هذه الأجواء يعرف العالم العربي انحطاطا كبيراً […]

تخلف الفكر العربي



ذة. أمينة المريني موقف كثيرا ما يجد الانسان نفسه أمامه في حالات وظروف شتى… هل يلبي نداء الواجب أم نداء العاطفة… وقد يتعلق الامر بحياة ومستقبل فرد او جماعة.. وكثير من الأمور قد تلزم الانسان بالاحتكام الى العاطفة بما تقتضيه الرحمة و الإحسان.. وقد لا يوجد في الواجب احياناغير منطق […]

من مواقف الاختبارات


ذ. محمد حطاني بما أن الإنسان في هذه الحياة لا يستطيع أن يعيش وحده في عزلة تامة عن الناس، لذلك فهو بحاجة إلى مخالطتهم ومجالستهم، وهذا الاختلاط لابد أن تكون له آثار سيئة أو حسنة، حسب نوعية الجلساء والخلطاء. ومن هنا تظافرت نصوص الكتاب والسنة على الحث على اختيار الجليس […]

مصاحبة الأشرار تؤدي إلى النار


أخيرا… ترجل الفارس، ورحل الأسد في صمت رهيب لا يليق بأمثاله، رحل ولكن في زمان تغير فيه معنى الرجولة، وتبدل فيه مفهوم البطولة.. لقد رحل الذي لم يحن الهامة إلا لله، رحل الذي لم يطأطئ رأسه إلا للخالق… رحل الذي لم يداهن ولم يراوغ ولم ينافق، رحل برأس مرفوع، وهمة […]

الأسد.. يرحل فـي صمت (الشيخ المجاهد عبد الرحمان ربيحة يرحل إلى دار البقاء)



تصفح التدوينة