كلام له معنى


– يقول هرتزل في تصوراته للمستقبل: >يجب ان تقوم القاعدة الصناعية المتقدمة وعبر الجسور بينها وبين الدول العربية المجاورة لها والتي تساهم برؤوس اموالها لدفع هذا التقدم الصناعي وتضخيمه وتفتح اسواق هذه الدول لتمتص الانتاج اليهودي وتسيطر”اسرائيل”  على كل مصدر الثروة بالشرق الاوسط، وهذه الدول لايحكمها الاسرائيليون، بل يحكمها ابناؤها المتعاونون مع “اسرائيل” <. عن جريدة الشعب المصرية عدد798.

– قال ريتشارد نيكسون (الرئيس الامريكي السابق) في مذكراته التي نشرت: >بعد سقوط الاتحاد السوفياتي وتفككه، لم يعد لنا من عدو في العالم كله الا الاسلام.. انه العدو الاول والاخير!!<.

– في خطابه السري الى دوجلاس هوج في 7/6/93 قال جون ميجور رئيس الوزراء البريطاني : >سوف نستمر في اتباع سياستنا حتى يتم تقسيم البوسنة والهرسك وتدميرها كدولة اسلامية متوقعة داخل اوروبا< عن جريدة الشعب عدد 798.

– >ان..تعيين وزير من الديانة اليهودية ضمن التشكيلة الحكومية، وهو تعيين ان لم يكن الاول من نوعه في تاريخ المغرب الحديث، فهو يبقى مبدئيا..ذا مغزى عميق..وفي الوقت بالذات، يؤكد المغرب تشبثه بهويته التي تنتمي اليها الجالية اليهودية، مع تسجيل ان اختيار وزير السياحة لاسنادها الى رئيس هذه الجالية، هو اختيار في محله. ولهذا التعيين مغزى عميقا ايضا على الصعيد الخارجي، بالنظر لكونه تم في الوقت الذي تجري فيه مفاوضات صعبة بين منظمة التحرير الفلسطينية ودولة اسرائيل< علي يعته.

– >حينما يعارض اي نظام سياسي في ان تجري في عروقه وشرايينه الدماء الجديدة الطازجة في المجتمع، فإنه يشجع، من حيث يدري او لا يدري على نشوء الحركات السرية، وعلى ممارسة النشاط الممنوع، مثل هذا النظام يشطر المجتمع الى شطر رسمي يتحلق حول السلطة، ويغرف من خيراتها بال اخلاقية ممجوجة، والى شطر مشبوه يعيش في السراديب ويجد في التمرد الوسيلة الوحيدة لانتزاع انسانيته<.

طارق البشري

اترك تعليقا :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *