مقالات الوسم : ذ. محمد رفيق


أنا مغربي من أصل أمازيغي، من الجنوب الشرقي للمملكة، أعتز بأمازيغيتي،  وأحافظ قدر المستطاع على العادات والتقاليد الأمازيغية الصحيحة ، وأقدر اللهجة الأمازيغية و أتكلم بها عند الحاجة ، لكن في المقابل أعتز اعتزازا فائقا باللغة العربية وأحبها حبا ، وأحاول إتقانها في محادثاتي و كتاباتي، وأحمد الله سبحانه وتعالى […]

أنا مغربي أمازيغي مسلم


  ذ. محمد رفيق نظمت جمعية الفتح للعمل الاجتماعي والثقافي- فرع مسجد الفتح، الزهور 1 – فاس – ندوة علمية تحت العنوان أعلاه، يوم الأحد 17 ربيع الأول 1427 الموافق ل 16أبريل 2006م مباشرة بعد صلاة العصر بمقر الجمعية الكائن بقبو مسجد الفتح، شارك فيها الأساتذة: الدكتور محمد أبياط؛ الدكتور […]

محبة رسول الله في إتباع سبيله


لاشك أن السؤالين : « كم نعيش؟ وكيف نعيش؟ » اللذين اعتمدهما الإحصاء العام للسكان والسكنى مفيدان جدا لمعرفة حاجيات بلادنا، مما يجعل التخطيط للتنمية الاقتصادية والاجتماعية محكما إذا صدقت النوايا طبعا. لكني كنت أتمنى أن يضاف إلى السؤالين السالفين، خصوصا في إحصاء هذه السنة »2004م »، سؤال ثالث : « لماذا نعيش؟ » ليعلم أعداء […]

على هـامش إحصـاء السكـان الجديد : لـماذا نعيش ؟



أيها السادة الكرام، لن أقول لكم سلام الله عليكم، ولكن أقول، بلغة العصر، تحية أخوية. وبعد : * هل لا تستحيون من دعوتكم النساء إلى الحجاب، وعصرنا يتطلب المرأة المتحررة؟ *  هل لا تستحيون من تحريم سباحة المرأة وسط الرجال؟ هل في ذلك من عيب؟ أحرام أن ينظر الرجال إلى […]

رسالة مفتوحة إلى السادة خطباء الجمعة والدعاة إلى الله


كثير من الناس  يعتقدون أنهم بمجرد انتسابهم لسلالة  شريفة  أصبحوا شرفاء فعلا، فيفتخرون بهذا النسب، ويبيحون لأنفسهم تصرفات لا يقبلها شرع ولا عقل ولا أخلاق. – فمنهم من يتسول باسم الشرف، ويجمع الأموال وينفقها فيما حرم الله. – ومنهم من يجلب النساء باسم الشرف فيزني ويفسق. – ومنهم من يبيح […]

الشرفاء عند الله


امتطيت البارحة سيارة أجرة كبيرة لأنتقل  إلى فاس، وركبت معي في نفس السيارة أستاذتان للتعليم الثانوي الإعدادي. من بين ما تحدثنا عنه في الطريق: الصلاة، حيث ذكرتا أنهما لم تؤديا ركعتين، بينما حالتهما لا تدل على أنهما من أصحاب الصلاة. وبعد حين قالت إحداهما للأخرى: لن نتمكن من صلاة الجمعة […]

إمامة المرأة في الصلاة



قامت طائفة من الذئاب في زمن من الأزمنة، تنظر إلى حالها ومآلها، فما وجدت نفسها على شيء. وطافت حول الغابة شرقا وغربا فوجدت الغزلان يعيشون عيشة راضية، ينعمون بكل ما يحتاجونه من كلأ وماء وهناء وتفاهم وتلاحم حول غزال واحد ينصت إليهم، يستشيرهم في أمورهم ويطيعون قراراته. لم ترض الذئاب […]

ذئاب وغزلان


تتبعت عبر القناة الأولى للتلفزة المغربية انتقادات بعض الفرق النيابية لأعمال حكومة التغيير خلال فترتها التي مرت، وتساءلت مع نفسي : ألا يحق لنا كذلك أن نقيم بطريقتنا، أعمال حكومة التناوب هذه؟ بادئ ذي بدء، لن أجحد أعمالا قامت بها هذه الحكومة ، كاقناع عديد من الدول بسحب اعترافاتها بما […]

مؤاخذات على الحكومة المودِّعة


كلما جلست لأفكر في مشكلة تدهور مستوى التعليم ببلادنا الحبيب، وأحاول وضع مقارنة بين التعليم في عهد جيلنا، جيل السبعينيات، وجيل التسعينيات، أجد فرقا شاسعا في مستوى التعليم بين الجيلين، وكلما فكرت في الأسباب والمسببات وجدتها متعددة وربما متعمدة، لماذا؟ لست أدري : أليبقى الفقراء -أي عامة الشعب- فقراء ولا […]

ملف العدد : تعليمنا بين الأمس واليوم



المهاجر ممثل بلده في بلاد المهجر، فإن صلح صلح تمثيله، وإن كان على غير ذلك شوه نفسه وبلده وهويته ودينه. لهذا، وجب على كل دولة أن تعتني بمهاجريها حق العناية والرعاية، خصوصا أولئك الذي هاجروا من بلادهم، وتركوا ذويهم وأهليهم ومجتمعهم الذي ولدوا وترعرعوا فيه بحثا عن لقمة العيش التي […]

جاليتنا واحتياجاتها


كثر الحديث عن التسامح في الإسلام في السنين الأخيرة في المساجد وعبر القنوات التلفزية، حتى اعتقد الناس من العامة والخاصة أن الإسلام  حقا سمح في كل أبوابه وبدون استثناء، بناء على قوله تعالى: {إن الله غفور رحيم}(1) غافلين أو متغافلين عن قوله تعالى: {إن الله شديد العقاب}(2). لهذا ارتأيت أن […]

الإسلام والتسامح