فاس – شعبة اللغة العربية بكلية الآداب ظهر المهراز تحتفي باللغة العربية في يومها العالمي


احتفاء باليوم العالمي للغة العربية نظمت شعبة اللغة العربية وآدابها بتعاون مع مؤسسة مقاربات للنشر والصناعات الثقافية ندوة وطنية في موضوع: وحدات التحليل في اللغة والأدب،وذلك يومي 06 و 07 من شهر دجنبرالجاري 2016، وانعقدت الندوة بقاعة الأدب العربي كلية الآداب والعلوم الإنسانية ـ ظهرالمهراز – فاس.

​وعرفت الندوة مشاركة باحثين متخصصين في اللغة والأدب من مثل الدكتور عبدالمنعم حرفان والعياشي السنوني وعبدالحي الورياكلي القرشي والحسين زروق والدكتور محمد الوادي والدكتورة سناء الراشدي.. وغيرهم​، وتخللت الندوة مداخلات قيمة كان القصد منها التطرق لمستويات التحليل اللغوي وتفكيك الظاهرة اللغوي ةإلى عناصرها الأولية التي تتألف منها، … ثم التعريج إلى تنوع طرق التحليل اللغوي تبعا لتنوع المستوى اللغوي الذي تنتمي إليه الظاهرة اللغوية المراد تحليلها إلى المستوى الصوتي أو التحليلي أو النحوي أو الصرفي،فتحليل الظاهرة التي تنتمي إلى المستوى الصرفي مثلا يختلف عن تحليل الظاهرة التي تنتمي إلى أحد المستويات اللغوية الأخرى كالمستوى الدلالي والتركيبي.

وهكذا تناولت ورقات الندوة موضوعات من قبيل:

– التحليل الفونيمي عند ابن جني.

– الجذر في اللغة العربية: مقاربة معجمية معرفية.

– النص الأدبي بين النحو والبلاغة.

– البناء المقطعي للقوافي في القصيدة العمودية.

– الشاهد الشعري النحوي في شروح الشواهد في الغرب الإسلامي.

– النص الشعري وسؤال الترجمة. وغيرها من المشاركات القيمة التي حملت وجسدت معانات اللغة العربية في وقتنا الراهن.

وشددت الندوة على ضرورة الرجوع إلى الأسلوب العربي الجميل،وقراءة القرآن الكريم والشعر القديم،لأن القراءة الصحيحة السليمة تجعل الكتابة سليمة،إضافة إلى دعوة المؤسسات الجامعية إلى القيام بدورها في هذا الجانب.

إعداد: نور الدين بالخير

اترك تعليقا :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *