مفهوم التربية وعناصرها


إذا رجعنا إلى معاجم اللغة العربية وجــدنا لكلمة التربية أصولا لغوية ثلاثة(1) :

الأصل الأول: ربا يربو بمعنى زاد ونما، وفي المعنى نزل قوله تعالى: {وما آتيتم من ربا ليربو في أموال الناس فلا يربو عند الله}(الروم : 39).

الأصل الثاني : رَبِيَ يربى على وزن خفي يخفى، ومعناها : نشأ وترعرع، وعليه قول ابن الأعرابي:

فمن يكُ سائلا عني فإني

بمكة منزلي وبها ربَيْتُ

الأصل الثالث: رب يرب بوزن مد يمد بمعنى أصلحه، وتولى أمره، وساسه وقام عليه ورعاه، ومن هذا المعنى قول حسان بن ثابت كما أورده ابن منظور في لسان العرب:

ولأنت أحسن إذ برزت لنا

يوم الخروج بساحة القصر

من درة بيضاء صافية

مما تربب حائر البحر

وقال : يعني الدرة التي يربيها في الصدف، وبين : بأن معنى : تربب حائر البحر: أي مما ترببه أي رباه مجتمع الماء في البحر.

قال: ورببت الأمر أربه ربا وربابا: أصلحته ومتنته.

وقد اشتق بعض الباحثين من هذه الأصول اللغوية تعريفا للتربية، قال الإمام البيضاوي (المتوفى 685هـ) في تفسيره (أنوار التنزيل وأسرار التأويل):

الرب في الأصل بمعنى التربية وهي تبليغ الشيء إلى كماله شيئا فشيئا، ثم وصف به تعالى للمبالغة.

وفي كتاب مفردات الراغب الإصفهاني (المتوفى 502هـ) : الرب في الأصل التربية وهو إنشاء الشيء حالا فحالا إلى حد التمام.

وقد استنبط الأستاذ عبد الرحمن الباني(2) من هذه الأصول اللغوية أن التربية تتكون من عناصر:

أولها : المحافظة على فطرة الناشئ ورعايتها

ثانيها: تنمية مواهبه واستعداداته كلها، وهي كثيرة متنوعة.

ثالثها: توجيه هذه الفطرة وهذه المواهب كلها نحو صلاحها وكمالها اللائق بها.

رابعها: التدرج في هذه العملية، وهو ما يشير إليه البيضاوي بقوله: (… شيئا فشيئا) والراغب بقوله : (حالا فحالا…)

ثم يستخلص من هذا نتائج أساسية في فهم التربية.

– أولاها: أن التربية عملية هادفة، لها أغراضها وأهدافها وغايتها.

– النتيجة الثانية: أن المربي الحق على الإطلاق هو الله الخالق: خالق الفطرة وواهب المواهب، وهو الذي سن سننا لنموها وتدرجها وتفاعلها، كما أنه شرع شرعا لتحقيق كمالها وصلاحها وسعادتها

– النتيجة الثالثة: أن التربية تقتضي خططا متدرجة تسير فيها الأعمال التربوية والتعليمية وفق ترتيب منظم صاعد، ينتقل مع الناشئ من طور إلى طور ومن مرحلة إلى مرحلة.

– النتيجة الرابعة: أن عمل المربي تال وتابع لخلق الله وإيجاده، وكما أنه تابع لشرع الله ودينه.

———-

1- أصول التربية الإسلامية ، عبد الرحمن النحلاوي.

2- مدخل إلى التربية : محاضرات لطلاب السنة الأولى في كلية العلوم الاجتماعية لسنة 1397هـ.

اترك تعليقا :

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *